فيسبوك اخبار ليبيا

الشواطئ لا تحجب عن العامة.. إزالة متنزه «الشاطئ» بجدة

صحيفة عكاظ 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



إبراهيم علوي (جدة)

شرعت أمانة محافظة جدة، أمس (الخميس)، في هدم متنزه ومرسى الشاطئ الأزرق بكورنيش أبحر الجنوبية وإزالته، لتحويله متنفساً عاماً لسكان وزائري المحافظة، عقب انتهاء العقد الاستثماري للموقع، استنادا على أوامر سامية بأن المواقع المستثمرة من الأمانات والبلديات يتم فتحها للعامة لتكون متنفسا للجميع.

وكانت أمانة جدة أكدت لـ «عكاظ» في وقت سابق رفض تمديد عقود تأجير مشاريع تجارية وترفيهية على الواجهة البحرية في المحافظة، موضحة أنها ستفتحها للجمهور وعدم تجديد أية عقود انتهت، وعدم السماح بتجديد عقود المواقع السياحية والحيوية المحاذية للبحر مباشرة، وفتح هذه المناطق لأهالي جدة والمتنزهين، وإحالتها إلى مسطحات خضراء ومواقع ترفيهية مفتوحة، بعد أن عانت من الاحتكار والاستثمار الطويل.

وسبق أن أخلت الأمانة متنزه الجزيرة الخضراء، الذي جرى تحويله إلى ملاعب شاطئية في الواجهة البحرية الجديدة، وأزالت مرسى الأندلس في أبحر، إذ أصبح شاطئا مفتوحا، وتحويل متنزه ذهبان إلى متنزه عام وتطويره وافتتاحه، عقب انتهاء عقودها الاستثمارية.

وأكدت مصادر لـ «عكاظ» أن الأمانة بصدد استلام متنزه يقع على شاطئ الواجهة البحرية انتهى عقده، فيما تم التمديد لمشروع مهم على الكورنيش عقب حصوله على حكم قضائي يقضي بتمديد إيجاره رغم اعتماد مخطط تصميمي لتحويل المشروع إلى متنزه عام.

وأقدمت الأمانة على تأجير مواقع عدة على كورنيش جدة في عهد أمناء سابقين لمدد تتجاوز 10 أعوام. وكانت بلدية أبحر أزالت في الأيام الماضية سورا مخالفا، مؤكدة في الوقت ذاته مواصلة جهودها في منع وإزالة أي مخالفات قديمة أو حديثة من شأنها حجب الشواطئ عن العامة، ومنع التعديات في أنحاء المحافظة.


شاهد الخبر في المصدر صحيفة عكاظ




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com