http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

مقتل أربعة ليبيين في اشتباكات مع المعارضة التشادية بالجنوب الليبي

اخبار ليبيا 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



المتوسط:

تشهد المناطق الواقعة بالجنوب الليبي وتحديدا ضواحي منطقة تمسّة، جنوبي شرق منطقة أم الأرانب، اشتباكات عنيفة بين الكتيبة 104 التابعة للقيادة العامة وفلول المعارضة التشادية مساء أمس الأحد.

وكشفت مصادر خاصة بصحيفة المرصد، أن الاشتباكات اندلعت عقب تحديد موقع مجموعة من المخطوفين الليبيين مقابل الفدية وهم المنحدرين من منطقة الفقهاء لدى عصابة مسلحة تابعة للمعارضة التشادية النشطة فى تلك المناطق الصحراوية.

وأضافت المصادر أن الاشتباكات أسفرت عن وقوع 4 قتلى على الأقل من القوة الليبية المشتبكة التابعة لغرفة وادي البوانيس، ومنهم عناصر من كتيبة خالد بن الوليد المساندة وهم «مبروك عبدالسلام جيلاوي»، و«علي محمد رامي»، و«ردكو أرديه»، و« نورالدين صالح جيلاوي».

وشهدت الفترة الماضية اشتباكات متكررة بين قوات الجيش أو قوات من المناطق ضد فلول المعارضة التشادية التي تجوب الصحارى الليبية طولاً وعرضاً وسط حالة تململ شديد من وجودها مع توقعات بعمليات عسكرية كبرى تستهدفها خلال الأيام القادمة.

يذكر أن جماعة مسلحة تابعة للمعارضة التشادية قد تعرضت منتصف ليل الجمعة لسلسلة غارات جوية هي الأعنف التي تستهدف هذه الفصائل النشطة فى جنوب ليبيا منذ أشهر.

وكان مصدر أمني قد كشف عن أن الغارات استهدفت قوات المعارضة التشادية جنوبي منطقة «تمسّة» الواقعة شرق منطقة أم الأرانب على الطريق المؤدي الى الحدود مع تشاد.

وأضاف المصدر بأن دوي خمسة إنفجارات عنيفة على الأقل سُمع من مسافة تزيد على 15 كيلو متراً من الموقع المستهدف بالقصف الأمر الذي يشير إلى شدته فيما لم تتضح بعد هوية الجهة المنفذة له.

وأكد بأن هذه القوات المستهدفة بالغارات كانت منسحبة إلى الشمال التشادي من إحدى مناطق الشمال الليبي حيث كانت تتمركز منذ أشهر عقب مشاركتها فى شهر يوليو الماضي فى الهجوم على الموانئ النفطية رفقة قوات جضران.

ومساء الجمعة سُمعت أصوات تحليق الطيران الحربي فى أجواء عدة مناطق من الجنوب امتدت من منطقة قيرة الشاطي وحتى غات مروراً بمحيط منطقة الجفرة فى دائرة قطرها يزيد عن 900 كم .

ومن جهته أكد مدير أمن غات المكلف عقيد محمد العماري مشاهدة طائرة تحوم بالفعل في سماء غات بالعين المجردة من شهود عيان ، نافياً علمه بجهة تبعيتها .

وأضاف «العماري» في مداخلة تلفزيونية، بأن الشهود الذين شاهدوا الطائرة عن قرب في أحد الأيام أكدوا تحليقها على ارتفاع عالي في أغلب الأحوال وقد أثبتت التحريات بأن نفس صوت ونوع الطائرة قد شوهدت تحلق في عدة مناطق جنوبية كمدينتي أوباري والشاطئ .

أما فيما يتعلق بنوعها وتبعيتها فقد أكد بأنها من الطائرات بدون طيار التي تستخدم لأغراض متعددة للاغتيالات والضربات الجوية وكذلك للتصوير بجميع مجالاته، لكن وحسب قوله لا يمكن التأكيد على أنها تتبع قوة أفريكوم.

وقد رفض العماري الإدلاء بمعلومات عن تحركات الجماعات الإرهابية في المنطقة لكنه قال أن الأمر لا يخلو لأن ليبيا بالكامل محل أنظار التنظيمات الإرهابية وبأن مدينة غات ليست بمأمن كغيرها من مدن الجنوب لكنها تظل الأكثر أمناً وأستقراراً وأرجع ذلك لوجودها ضمن المثلث الممتد حتى غدامس غرباً والحدود الجزائرية والتي تركت قواتها التي تحمي الحدود أثر إيجابي على أمن المنطقة.

The post مقتل أربعة ليبيين في اشتباكات مع المعارضة التشادية بالجنوب الليبي appeared first on صحيفة المتوسط.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المتوسط الليبية




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com