تويتر اخبار ليبيا

السراج يؤكد أنه يتابع قضية مقتل أطفال الشرشاري ويخاطب النائب العام للتعجيل بدفن الضحايا

اخبار ليبيا 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



24 أبريل,2018

24 أبريل,2018

23 أبريل,2018

استقبل رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج الثلاثاء بمقر المجلس بطرابلس عائلة رياض الشرشاري ومحاميها، وتقدم السراج بتعازيه الحارة ومواساته للعائلة في فقدانها لأبنائها الثلاثة في جريمة القتل التي نفذها مجرمون قال إنهم تجردوا من كل القيم والأخلاق والمشاعر الإنسانية.

وعبر السراج عن تضامنه مع العائلة المكلومة مؤكداً أنه يتابع هذه القضية بشكل مستمر مع الجهات المختصة ولن يذخر جهداً من أجل إظهار الحقيقة كاملة وتقديم جميع الجناة إلى العدالة لينالوا القصاص الذي يستحقونه.

من جانبها عبرت عائلة الشرشاري عن امتنانها لموقف الرئيس وحرصه على إظهار وكشف المتورطين في هذه الجريمة، وأبدوا رغبتهم في تدخله لدى النائب العام بإعطاء أمر الدفن للمغدورين.

وأكد المكتب الإعلامي للسراج أن رئيس المجلس الرئاسي قام على الفور بمخاطبة النائب العام في هذا الأمر، وأنه قال “إن هذه القضية أصبحت قضية رأي عام تشغل بال جميع الليبيين”.

وكان جهاز المباحث الجنائية فرع المنطقة الغربية قد عثر في السابع من الشهر الجاري على جثث أطفال عائلة الشرشاري الثلاثة المختطفين منذ عامين وأربعة أشهر في منطقة بين مدينتي الزاوية وصرمان غرب ليبيا.

وقال مدير مستشفى صرمان حمزة معتوق لموقع ليبيا الخبر إن جثث أطفال الشرشاري وصلت إلى المستشفى ، بعد أن عثرت عليها الأجهزة الأمنية، مبينا أن فحص الطبيب الشرعي المبدئي يشير إلى أنهم قتلوا منذ عامين.

الجدير بالذكر أن الأطفال المختطفين هم أبناء رجل الأعمال الليبي رياض عبدالحميد الشرشاري، وطالب الخاطفون والد الأطفال بمبلغ مالي نظير إطلاق سراحهم، وشكلت قضية الأطفال المختطفين الثلاثة قضية رأي عام في ليبيا خلال الأعوام الماضية.

وبحسب ما رواه والد الأطفال المختطفين في تصريحات صحفية طالبت المجموعة الخاطفة بفدية تقدر بنحو 20 مليون دينار ليبي لإطلاق سراح الأطفال.، مشيرا إلى أن المجموعة المسلحة التي قامت باختطاف أبنائه مجموعة معروفة ومتهمة بعشرات قضايا الاختطاف.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع ليبيا الخبر




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com