فيسبوك اخبار ليبيا

البعثة الأممية: نعد لائحة بأسماء منتهكي القانون الإنساني لتقديمها إلى مجلس الأمن لفرض عقوبات عليهم ومقاضاتهم

اخبار ليبيا 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



أكدت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، أنها «تعد لائحة بأسماء منتهكي القانون الإنساني الدولي لتقديمها إلى مجلس الأمن لفرض عقوبات عليهم ومقاضاتهم، كما فعلت ضد إبراهيم الجضران». مقدمة تعازيها إلى أسر الضحايا الذين قضوا جراء الاشتباكات في طرابلس.

وقالت البعثة في تغريدة عبر حسابها على موقع «تويتر» مساء اليوم الأحد، «تتقدم البعثة بعميق تعازيها إلى أسر الضحايا الذين قضوا جراء الاشتباكات في طرابلس وتشدد أن العدالة لا يمكن أن تتحقق بالثأر. وتؤكد الأمم المتحدة بأنها تعد لائحة بأسماء منتهكي القانون الإنساني الدولي لتقديمها إلى مجلس الأمن لفرض عقوبات عليهم ومقاضاتهم، كما فعلت ضد إبراهيم الجضران».

تتقدم البعثة بعميق تعازيها الى أسر الضحايا الذين قضوا جراء الاشتباكات في #طرابلس وتشدد ان العدالة لا يمكن ان تتحقق بالثأر. وتؤكد #الامم_المتحدة بأنها تعد لائحة بأسماء منتهكي القانون الإنساني الدولي لتقديمها الى مجلس الأمن لفرض عقوبات عليهم ومقاضاتهم، كما فعلت ضد ابراهيم الجضران. pic.twitter.com/oo5bXfz5nC

— UNSMIL (@UNSMILibya) September 23, 2018

يشار إلى أن الضواحي الجنوبية للعاصمة طرابلس تشهد منذ 26 أغسطس الماضي توترًا أمنيًا تصاعدت حدته إلى اشتباكات عنيفة بين «اللواء السابع مشاة» المعروف محليًا بـ«الكانيات» القادمة من ترهونة، والذي انضم إليه لاحقًا ما يعرف بـ«لواء الصمود» القادم من مصراتة بقيادة صلاح بادي من جهة، و«قوة حماية طرابلس» التي تضم «قوة الردع الخاصة» و«كتيبة ثوار طرابلس» و«كتيبة النواصي» و«الأمن المركزي أبوسليم» من جهة أخرى.

وأسفرت الاشتباكات العنيفة عن مقتل 115 شخصا على الأقل وإصابة 383 آخرين، وفق ما أعلنته وزارة الصحة بحكومة الوفاق الوطني، فضلاً عن إلحاق أضرار مادية فادحة في الممتلكات العامة والخاصة ونزوح عشرات العائلات من الضواحي الجنوبية للعاصمة الليبية من مناطق الاشتباكات التي لا تزال متواصلة.

وكانت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا رعت حوارًا أمنيًا بمدينة الزاوية يوم 4 سبتمبر الجاري جمع ممثلي الأطراف المتقاتلة، أسفر عن توقيع المشاركين على اتفاق هدنة ووقف إطلاق النار، عزز يوم 9 سبتمبر باتفاق آخر تضمن تحديد آلية لسحب عناصر التشكيلات المسلحة من المؤسسات والمقار العامة للدولة، وإعادة تشكيل لجنة الترتيبات الأمنية وسحب الصلاحيات الأمنية التي أسندها المجلس الرئاسي لمجموعات مسلحة.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع مرصد ليبيا




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com