555555555555555

الاحتلال يشنّ حملة اعتقالات واسعة في الضفة

العربى الجديد 0 تعليق 55 ارسل لصديق نسخة للطباعة
شنّت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الثلاثاء، حملة مداهمات واعتقالات واسعة طاولت عدداً من الفلسطينيين، في قرى وبلدات عدّة من الضفة الغربية المحتلة.

ومن قرية تل جنوب غربي مدينة نابلس، اعتقلت قوات الاحتلال، الأسيرين المحررين محمود عصيدة، ومالك أشتيه، بينما اعتقلت الأسير المحرر مؤمن صباح من قرية عصيرة الشمالية شمالي المدينة، والأسير المحرر كرم بني فضل من قرية عقربا جنوباً.

ومن مخيم قلنديا شمالي مدينة القدس المحتلة، اعتقلت قوات الاحتلال الشبّان، معاذ عليان، والشقيقين محمد ومحمود مطير، وهيثم عدوان، ومهند كنعان بعد مداهمة منازلهم وتفتيشها والعبث في محتوياتها.

في غضون ذلك، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب محمد أبو مفرح، إضافة إلى الفتى موسى العمور من بلدة تقوع شرقي مدينة بيت لحم، بينما اعتقلت الأسير المحرر غسان الزواهرة من مخيم الدهيشة للاجئين الفلسطينيين جنوبي المدينة، وسط اندلاع مواجهات عنيفة مع الشبان، فيما اعتقلت الشاب حسن عيسى من بلدة الخضر المجاورة.

واعتقلت قوات الاحتلال أيضاً الشاب حمد محمود من بلدة العيساوية، شمالي القدس المحتلة، في الوقت الذي اعتقلت مساء أمس الشابين عبد الحفيظ شحادة، وأسعد الطويل أثناء مرورهما على حاجز حوارة العسكري جنوبي مدينة نابلس، إضافة إلى اعتقال السيدة سماهر مسالمة من قرية بيت عوا غربي مدينة الخليل أثناء زيارتها لزوجها في سجون الاحتلال.

إلى ذلك، اقتحمت قوات الاحتلال بلدة يطا في جنوب الخليل (جنوباً)، وداهمت منزل الأسير يونس زين المتهم بمساعدة الأسيرين مخامرة منفذي عملية تل أبيب.

وشرع جنود الاحتلال، بتصوير المنزل، وأخذ المقاسات لجدرانه، تمهيداً لهدمه في وقت لاحق.

كما شنت قوات الاحتلال، حملة مداهمات واسعة في أنحاء متفرقة من الضفة الغربية، كما نصبت الحواجز على مداخل القرى والبلدات، في الوقت الذي اقتحمت فيه عشرات المنازل وشرعت بتفتيشها والعبث في محتوياتها، وتعمد تخريبها.

اقــرأ أيضاً

شاهد الخبر في المصدر العربى الجديد




0 تعليق