555555555555555

إحصاء: نساء العراق أطول عمراً من الرجال

العربى الجديد 0 تعليق 81 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أظهرت إحصائية رسمية كشفت عنها وزارة التخطيط العراقية، أن نساء البلاد أطول عمراً من الرجال، بحيث لوحظ ارتفاع متوسط العمر عند النساء خلال السنوات العشر الأخيرة.

وذكر مختصون أن السنوات التي تلت عام 2003، لوحظ خلالها انخفاض واضح في متوسط عمر الرجال مقارنة بمتوسط عمر النساء، مرجعين ذلك إلى الضغوط النفسية الكبيرة التي يتعرض لها الرجال، فيما ذهب آخرون إلى أن انخفاض متوسط عمر الرجال يعود لأسباب تتعلق بالتدخين وظروف العمل غير الصحية.

وبينت إحصائية وزارة التخطيط أن متوسط عمر النساء تحسن ليصل إلى 71.2 عاماً، فيما متوسط عمر الرجال 68 عاماً. وذكر الجهاز المركزي للإحصاء، في بيان، أنه "وفقاً لثبات معدلات الولادة والوفاة؛ من المتوقع أن يصل عدد سكان العراق إلى 36 مليون نسمة خلال 2016".

وأوضح البيان أن "نسبة الذكور في العراق أعلى من نسبة الإناث، بحيث بلغت 50.5 في المائة، فيما بلغت نسبة السكان الأقل عمراً من 5 سنوات 14.9 في المائة، والأقل من 14 سنة 25.3 في المائة، وبلغ عدد السكان في سن العمل (15 إلى 64 سنة) 56.6 في المائة".

وعزا مختصون الفارق العمري بين الرجال والنساء، خلال العقد الأخير، إلى عوامل عديدة، أمنية واجتماعية وصحية، سببت انخفاضاً واضحاً في المعدل العمري للرجال مقارنة بالنساء.
وقالت الباحثة الاجتماعية، غيداء الشمري، إن "ارتفاع متوسط العمر عند النساء منه عند الرجال سببه عوامل عديدة أولها التدخين، بحيث يقبل غالبية الرجال على التدخين بشراهة ما يقلص من سنوات عمرهم بسبب الأمراض التي يصابون بها".

اقــرأ أيضاً
وأضافت الشمري، لـ"العربي الجديد": "هناك عوامل أخرى، فعشرات الآلاف من الرجال يعملون في ظروف صحية خطرة تسبب أمراضاً فتاكة تسفر عن تقليص متوسط أعمارهم كالمعامل والمصانع والمنشآت المفتقرة لإجراءات السلامة الصحية".

فيما اعتبر باحثون آخرون أن سبب الفارق العمري الواضح بين الرجال والنساء يأتي بسبب الضغوط النفسية الكبيرة على الرجال في بلد تعصف به الفوضى الأمنية والقلق والترقب من كل جانب.

وبين الباحث في علم النفس الاجتماعي، حازم العبيدي، أن "هناك ضغوطاً نفسية هائلة على الرجال منها الخوف من المستقبل المجهول وهموم توفير لقمة العيش والخوف على الأسرة والأبناء، ولهذا ترتفع نسبة الجلطات القلبية والدماغية لدى الرجال بشكل لافت".

واعتبر العبيدي أن "هذه الضغوط النفسية تسبب استهلاكاً لصحة الرجال فضلاً عن ظروف صحية وبيئية أخرى، وبالتالي تنخفض نسبة المعدل العمري للرجال مقابل نسبتها عند النساء اللواتي صرن يتحملن أعباء الرجال في وقت أصبح فيه العراق يضم نحو 4 ملايين أرملة".

شاهد الخبر في المصدر العربى الجديد




0 تعليق