555555555555555

خطاب عاجل الـى فـائـز السراج

بوابة افريقيا 0 تعليق 269 ارسل لصديق نسخة للطباعة

معالي رئيس المجلس الرئاسى لحكومة الوفاق 

السلام عليكم؛

لمعرفتى بشخصكم الكريم عبر سنوات طويلة، حيث لمست دائماً دماثة خُلقكم ووفائكم ومحبتكم للناس والوطن، الذى حاولت ان تخدمه من خلال تخصصُك كمهندس، ذلك غير ما تتمتع به من تاريخ أسرى وطنى عريق ومُشرف، ومن هذا المُنطلق أتوجه لكم بالتالى:-

 لعلك تابعت كتاباتى، حيث طالبت دائماً وبألحاح القبول بأى حكومة تأتى بها المفاوضات (كيفما كانت) إذ فى ظل ما حل بنا، لا خيار لنا غير ذلك... وإذ شاء القدر بشكل ايجابى للصفات التى ذكرت، ان كنت انت من وقع عليه الأختيار، وكلى ثقة فى حرصك على وحدة تراب ليبيا وأمن شعبها وتأمين حاجاته.

إلا أننى مثل جُل الليبيين ينتابنى قلق شديد على مصير وحدة بلادُنا، يتجاوز هواجس  الأمن والغذاء والدواء... لذا... نود تنبيهك ولا أظنك غافلاً، ولكن ليطمئن قلبى... أن تتأكد، بأن ما يمكن أن يُشجعك عليه عدد مماً فرضتهم الظروف حولك هذه الأيام، قد يلقى بك معنا وبالوطن الى التهلـُكة، كما لا يجب ان تَركُن الى مهرجان التصريحات الدولية، مهماً بدت لك مُغلفة بقلق (مزيف) على ليبيـا (يقصدون ما لهم بها وليس مواطنيها)... فلا تثق بأحد إلا بشعبك، عندها ستكون قوياً على الأرض، إذ أصول اللعبة الدولية تقضى، بجلوس أقوياء العالم مع من هو قوى على أرض بلاده، فلا تقلق، كن قوياً، سيأتون اليك صاغرين، فدينهم وكما تعلم المصالح.

وبداية قوتك على الأرض، تتمثل فى التوجه الى طبرق مع المئة وواحد، ونيل ثقة البرلمان، وحيازة رضى كل أركان ليبيا، فأنت رئيساً لحكومة كل الليبيين، كما نتمنى عليك، ولا أظنك غافلاً عن ذلك... عمل كل ما من شأنه ان يُمكِّنُك من زيارة بنغازى وإن آمكن بمجرد نيل الثقة، وعن قريب انشاء ألله زيارة سبها... وأختم بالتذكير، انه لن تكون ليبيا، إلا بكل ومع كل الليبيين دون أقصاء لأحد، إلا بحُكم القضاء... وتأكد بأن المئة وواحد ومعهم الدول العظمى، لن يفيدوا فى بناء ليبيا وتأمين وحدتها بجيش واحد، ما لم تكُن كل أركان ليبيا راضية بحكومتك حاضنة لها، وعندها فقط وفقط، ستشرف آل السراج وكل الليبيين... فتوكل على ألله الذى ندعوه لهدايتنا وأياكم سواء السبيل، وأن يحفظكم ومن معكم، ويسدد خُطاكم الى ما فيه خير ليبيا ووحدتها وأمنها.

كاتب ليبي

[email protected]

الاراء المنشورة ملزمة للكاتب و لا تعبر عن سياسة البوابة  

شاهد الخبر في المصدر بوابة افريقيا




0 تعليق