تويتر اخبار ليبيا

مقتل مسؤول ” التصفيات الجسدية ” بشورى درنة فى إشتباكات شيحا الغربية .. تعرّف عليه

اخبار ليبيا 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



ليبيا – نعت حسابات إلكترونية مقربة مما يسمى مجلس شورى مجاهدي درنة ، الأحد ، أحد أبرز وأهم قيادات المجلس ، عبدالسلام صالح سليمان المنفي بعد مقتله فى إشتباكات منطقة شيحا مساء السبت .

وتشير تقارير إعلامية من مدينة درنة الي ان المنفي وهو من مواليد 1990 كان يقطن بحي السلام فى منطقة امبخ قبل ان ينتقل الى منطقة شيحا الغربية حيث قتل فيما  تقيم أسرته مأتمه فى مدينة الخمس ، حيث محل إقامتها .

تؤكد ذات التقارير بأن المنفي كان من أكثر عناصر وقيادات شورى درنة تكفيراً للعسكريين ورجال الامن وقد شارك في معظم المعارك التي خاضتها المجموعات الإرهابية ضد الجيش .

تدرج المنفي فى مهامه حيث أصبح من ضمن السرية الأمنية بشورى درنة ثم مسؤلاً مباشراً لعمليات التصفية وابرزها عمليات التصفية الشهيرة التي استهدفت عناصر من جهاز الأمن الداخلي حتى قبل سيطرة تنظيم داعش على المدينة .

كما كان له دور بارز فى الاشتباكات التي تدور منذ اسابيع فى المدينة يضاف الى ذلك قيادته للهجوم الذي إستهدف بوابة للجيش في محور الساحل غربي المدينة بتاريخ 18 مارس الماضي قبل ان تبدأ العمليات رسميا .

وللمنفي شقيق أصغر يدعي محمد ويكنى بـ ” أبو نذير ” وهو من مواليد 1994 وكان أحد منتسبي تنظيم أنصار الشريعة وقد قاتل في مدينة بنغازي قبل ان يلقى مصرعه هناك في 8 أكتوبر 2014 .

ويشكل مقتل عبدالسلام المنفي ضربة جديدة موجهة للجماعات الإرهابية بعد مقتل عدد من القيادات وإعتقال قيادات أخرى لعل أبرزهم يحي الاسطى عمر مسؤول الملف الامني فى مايسمى مجلس شورى مجاهدي درنة .

المرصد – متابعات

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com