اخبار ليبيا رمضان

خلال حواره مع “أخبار ليبيا 24”.. مدير مركز بنغازي الطّبي يؤكّد توفر جميع التّحاليل الطّبية بالمركز ويطلعنا عن أوضاعه

اخبار ليبيا 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



أخبار ليبيا 24 – خاصّ

يستقبل مركز بنغازي الطّبي مرضاه منذ افتتاحه، وحتى يومنا هذا، فلم يغلق أبوابه يوما رغم الظروف التي مرت بها مدينة بنغازي المتمثلة في حربها على الإرهاب واحتضن بنغازي الطبي بعض الأقسام، التي كانت متواجدة بالمستشفيات الواقعة بمناطق الحرب خلال السنوات الماضي، منها مستشفى الجمهورية، ومستشفى 7 أكتوبر، ومستشفى الهواري.

ولأهمية هذا المركز الذي يغطي المنطقة الشّرقية بالكامل والجنوب كان لوكالة “أخبار ليبيا 24” حديث صحفي مع المدير العام للمركز الطّبي “عبدالكريم القبايلي” الذي بدوره أجاب عن تساؤلاتنا.

س1/ حدثنا عن وضع مركز بنغازي الطبي في الوقت الحالي، وبعد تحرير الجنوب من حيث الإمكانيات وتوفير المستلزمات والأدوية الطبية

ج/ كما تعلمون أنّ المركز الطبي يقدّم خدمات طبية لكافة الليبيين التي تطالهم الخدمة الطبية من تحاليل وكشف طبي ويعطيهم أدوية وغيرها، إضافة على ذلك لا يتم رفض أي طبيب من أي منطقة خارج بنغازي، أما بالنسبة للأدوية والمستلزمات، عند بداية عام 2019م فهي متوفرة وبصورة جيدة، في أقسام المركز الطبي، ولو اطلعتم على المخازن سوف تجدون الأدوية تملأ المخازن، من جميع ما يطلبوه الأطباء لمرضاهم.

ونحاول مستقبلا بعد رصد الميزانية، أن تكون الأمور مكثفة أكثر؛ لسدّ حاجة المواطن، وعدم الطلب من المريض الاتجاه إلى أي مكان آخر غير المركز الطبي، خصوصا المرضى المقرر دخولهم للمستشفى فنحن نسعى لتوفير كامل الخدمات الطّبية لهم.

س2/ ما هو الجديد في صيانة التكييف المركزي، الغلايات، مصنع الأكسجين وباقي المصانع العاطلة في المركز الطبي ؟

ج/ الشّركة التي كانت قائمة على صيانة المعدّات حدث منها قصور؛ نظرا لأنّ العقد لا يناسب المصروفات، وأعلن على عقد صيانة لتشغيل المعدات الكهروميكانيكية وصيانتها، حيث تقدمت عدة شركات منها شركات عالمية، وتم اختيار الأنسب ، وتم توقيع العقد والآن نحن في المرحلة الأخيرة من اتمام الإجراءات والتسجيل، وأتوقع ــ إن شاء لله ــ قريبا قبل شهر أبريل أن يكون الفنيين وصلوا من الخارج، للبدء في الصيانة لجميع المعدات المتوقفة عن العمل، سواء التكييف أو الغلايات او أي جزء آخر، هم قاموا بدراسة متكاملة للمواقع التي بحاجة لصيانة بحيث أنهم سيشرعون في صيانتها.

س3/ ماتزال حافظة مركز بنغازي الطّبي تستقبل في الموتى رغم أنها حافظة وليست ثلاجة ماذا قدمتم من حلول لها ؟

ج/ حافظه الموتى، تم صيانتها وأضفنا لها مجموعة ثلاجات حاليا، وتم تسليمها للشؤون الفنية وقائمة بالعمل على أيدي العاملين فيها، وهي تعمل بشكل جيد والحمد لله.

س4 / كيف يتم معالجة جرحى الجيش الليبي من ذوي الحالات الصعبة وماهي الامتيازات المخصصة لهم ؟

ج/ استقبلنا جرحانا من الجيش، وخصصنا ، قسما خاصا بهم ويتم الإشراف عليه من قبل الأطباء والأطباء المناوبين يوميا، وهناك أطقم تمريض مخصصة لهم، والحالة التي بحاجة إلى دخول للقسم تدخل ويتم معالجتها، أما بالنّسبة للحالات الّتي تتطلب علاجا بالخارج، فإن القوات المسلحة قامت بإفادتهم للخارج ، ونحن بدورنا نقدّم لهم كل ما يمكن من خدمات طبية عرفانا منا لبطولاتهم التي قدموها فداء للوطن.

س5 / إلى أين وصلت الصيانة في قسم الطوارئ من حيث جودة استقبال الحالات الطارئة ؟

ج/ قسم الطوارئ حاليا متكامل وتم صيانته وتجهيزه، بجميع المعدات الطبية والكوادر الطبية من تمريض مخصص ومجموعة من الأطباء المختصين، سواء من الأطباء المخصصين في المركز الطبي أو شراء خدمات طبية، بالإضافة إلى أن القائمة عليه إدارة مختصة وتقدم الخدمات الطبية على مدار 24 ساعة.

وأتمنى أن نزيد من تطويره مستقبلا ، فقد أنشأنا قسمًا خاصًا بنقل المرضى، وحاليا سوف نقدم للعاملين زيا خاصا بهم ، بحيث يكونوا معروفين بين المواطنين؛لأن مهمتهم نقل المريض من التحاليل للأشعة، و إلى القسم ونقل التحاليل ونقل الدم، وهذه خدمات خاصة للمرضى تحت مسمى “خدمات نقل المرضى”.

س6 / كيف تغلبتم على نقص التّمريض في مركز بنغازي الطّبي ؟

ج/ نقص التّمريض ظاهرة عامة في ليبيا بالكامل؛ بسبب عزوف الممرضات الليبيات عن العمل في الجدول الليلي، زد على ذلك أن كثيرا من طاقم التمريض الأجنبي قدغادروا دون عودة. وعلى الرغم من تحصلنا على موافقة من مجلس الوزراء، لإجراء الاتصالات بعديد من الدول لكي يسمحوا للعمال بالتوافد إلينا، ولكن ماتزال هناك دول تخاف على رعاياها من الناحية الأمنية، وهذا الأمر تغلبنا عليه من حيث تأمين المركز الطبي، وتأمين بنغازي بالكامل.

وتظل هناك معضلة أخرى نسعى إلى حلها، وهي تحويل مستحقات من سيأتي إلينا ويعمل معنا من التمريض الأجنبي، ولازلنا في نقاش مع مصرف ليبيا المركزي، لكي نضمن لكل من يعمل معنا أن يتم تحويل مستحقاته المالية، لأنه شرط أساسي للراغبين في التعاقد. ولا يفوتني أن أقول أنه تم افتتاح شعبة تمريض، لتدريب من يرغب في الالتحاق بمهنة التمريض من الشباب والبنات؛ لسد الخدمات والاحتياجات نوعا ما، ومن جهة أخرى أجرينا العديد من الدورات التدريبية، خاصة بالتّمريض لتخصص مساعد التمريض، وقمنا بشراء خدمة التّمريض من الراغبات في بيع الخدمة سواء على الصعيد الشخصي، أو من جانب بعض المستشفيات الأخرى.

وأرجو أن نتغلب على مشكلة نقص التمريض في القريب العاجل؛ وذلك باستجلاب عدد من التمريض الخارجي بتخصصات مختلفة مثل تمريض الطوارئ، وتمريض العنايات وتمريض العمليات وغيره.

س7/ ما الذي ينقص التعقيم داخل مركز بنغازي الطبي حتى يؤدي مهامه ؟

ج/ قسم التعقيم داخل المركز الطبي، هو من خيرة الأقسام أو الإدارات الموجودة في ليبيا بالكامل، وهو يُجهز دوريا، ونسعى إلى توفير تجهيزات جديدة، بالإضافة إلى أنه تم تطويره.

وفي الشهر القادم، سيعقد أوّل مؤتمر ليبي عالمي باسم المركز الطّبي حول التّعقيم، وسيشارك به عدد من الشخصيات من مستشفيات عالمية، كانت موردة للأجهزة الخاصة بالتعقيم، ويرعاه عديد الشركات القائمة، بالإضافة إلى رعاية مركز بنغازي الطبي. وأتمنى من باقي المستشفيات المشاركة في هذا المؤتمر، حتى يتم تطوير التعقيم الموجود لديهم وذلك سيعود بالفائدة على المريض والمستشفى والأطقم الطبية بالكامل.

س8/ ما هو الحال الذي وجدت عليه المركز حينما استلمت إدارته؟ وكيف تم توفير ما يلزم من نواقص وضبط العمل فيه ؟

ج/ كان ما يربك المشهد داخل المركز، هوعدم تنظيم إداري صرف لنظام الإداري السّابق، وكيفية الاتّصال ما بين الأشخاص والتّواصل مع الجهات الخارجية، أو حتى مع الإدارات الداخلية في المركز، حيث قمنا بإحلال هذه المشكلة، وتم التواصل معنا من كافة الجهات الداخلية والخارجية سواء من الجهات الأمنية أو القوات المسلحة أو الإدارية بالداخل، وبدأت تعطي ثمارها وتظهر للعيان بطريقة تنظيمية من جانب لجان المراقبة.

س9/ ماذا عن نقص وتوفير الأدوية ؟

ج/ الأدوية موجودة حاليا ومتوفرة وتغطي احتياجات مرضانا، وبالأخص المقيمين في أقسام الإيواء، ومتوفر لدينا وبكثافة داخل المستشفى، وما ينقصنا في بعض الأدوية التخصصية النادرة نقوم بشرائه من السوق. والميزانيات بدأت ترصد من خلال مجلس الوزراء ووزارة الصحة ووزارة المالية، وأتمنى أن يستمر تعاونهم في هذا الجانب لعلاج المرضى.

س10/ متى ستفتتح وحدة جراحة القلب بمركز بنغازي الطّبي لاستقبال حالاتهم المرضية ؟

ج/ وحدة جراحة القلب تم تجهيزها، وإن كانت هناك بعض العراقيل منها تعطيل التكييف في بعض الأماكن، وحاليا قمنا باستجلاب بعض الزوار؛ للنظر في وحدة جراحة القلب، وفي خلال شهر مايو القادم، سوف تجرى عمليات لزراعة القلب، كما اتفقنا مع فريق جراحة القلب المفتوح للأطفال، لإجراء عدد أربعين حالة من العمليات الجراحية للأطفال.

س 11/ ماذا عن الأمن في مركز بنغازي الطبي ؟

ج/ الأمن في السابق كان معضلة أما حاليا أعدنا تنظيم العاملين في الأمن والسلامة، وهم كانوا قائمين بدورهم، ولكن إداريا كانت هناك ربكة تنظيمية، وسوف يكون هناك تنظيم جديد لإعادة توزيعهم. بالنسبة إلى الأمن من خارج المركز الطبي لدينا النقطة وهي متعاونة معنا كثيرا ، ونحاول مد الاتصال إلى مركز الشرطة وغيرها وجميعهم أظهروا استعدادهم لتوفير الأمن.

وخلال شهر أبريل القادم سوف يعود النظام الأمني إلى طبيعته، بحيث يستطيع الطبيب الممرض تأدية أعمالهم دون اعتداءات، وأتمنى أن يشعرالمواطن بمسؤوليته مع غيره من الطاقم الطبي والطاقم الأمني لسير العمل على ما يرام.

س12 / ما هو الجديد مع بداية عام 2019م بمركز بنغازي الطبي ؟

ج/ جديدنا في معمل التحاليل، جميع التحاليل متوفرة حتى النادرة منها التي كانت ترسل إلى الخارج حاليا متوفرة، وتم توريد كافة المستلزمات الخاصة بالمعمل.

وقريبا سوف نقوم بافتتاح مقر للعلاج الطبيعي، بحيث يؤدي عملة لكافة المرضى. ولدينا توقيع عقود مع مستشفيات خارجية، حول المؤتمرات والتدريب ورفع الكفاءة للأطباء والتمريض والموظفين، حاليا يزورنا طاقم طبي فرنسي متخصص في الأوعية الدموية والنساء والولادة، بالأخص أمراض النساء، بحيث مجموعة منهم متخصصين في تمريض العمليات ومنهم متخصصين في تمريض العنايات، وسوف نستمر معهم في مجال التدريب للأطباء.

كما اتفقنا مع بعض المستشفيات في جمهورية مصر العربية، على إرسال أساتذة زوار ومدربين أيضا، ويذهب بعض من الأطباء كمتدربين إلى تلك المستشفيات.

واتفقنا مع فريق إيطالي، لتبادل الخدمة بين المستشفيات الإيطالية ومركز بنغازي الطبي بحيث أعطيناهم تصورنا ونحن الآن في انتظار تصورهم، ليصبح بيننا تبادل الخدمات أو تبعث متخصصين، باتفاق تعاوني علمي طبي جراحي، أكثر من كونه اتفاق مادي والفائدة تعود على المريض.

س 13 / هل وصل المركز إلى الجودة الطبية والصحية العالمية؟ وكيف يصل إليها أو ما الذي ينقصه حتى يصل إليها ؟

ج/ إدارة الجودة لدينا قائمة، تحاول وتسعى إلى التعامل مع من هم مطورين على أساس الحصول على شهادة الأيزو في الجودة، وهي ذات برامج معينة تأخذ كل قسم على حدة تعطيه دورة وتمنحه شهادة الأيزو ، حيث تم توقيعها وستبدأ مع بداية شهر مايو القادم.

س14/ ماذا عن دمج المستشفيات داخل المركز الطبي؟

ج/ حاليا مستشفى الجمهورية افتتح قسم الجلدية في البرج الثالث، ومستقبلا سوف يتم دمج القسمين النساء والولادة بالجمهورية مع مركز بنغازي الطبي، وقائمين على أساس أن يتولوا حاضنة حديثي الولادة، بالإضافة إلى مستشفى 7 أكتوبر، بضم جميع العاملين إلى مركز بنغازي الطبي، بدل الندب وعدم تبعيتهم بالكامل، ومستشفى الهواري بدأ يفتتح عياداته وبعض الأقسام، حيث أصبح عامل مساعد لمركز بنغازي الطبي.

وأرجو أن تفتح كل المستشفيات قريبا؛ لكي ترفع الحِمل معنا لأن المركز الطبي يؤدي خدمة إلى حوالي 2 مليون مواطن ليبي، بمخصصات وميزانية معدة لمستشفى واحد وليس لأربع مستشفيات، وأصبح لدينا أقل من 700 سرير طبي في كل بنغازي.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من اخبار ليبيا 24




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com