تويتر اخبار ليبيا

الزرزاح يؤكد استمرار المساعي لإيجاد حل لرجوع نازحي تاورغاء

اخبار ليبيا 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



أكد رئيس لجنة تنفيذ الاتفاق بين مصراتة وتاورغاء يوسف الزرزاح، استمرار الاجتماعات مع جميع الأطياف في مصراتة من المؤيدين لرجوع نازحي تاورغاء إلى مدينتهم، أو المعارضين.

وقال الزرزاح، في تصريح للرائد الثلاثاء، إن هذه الاجتماعات لم تتوصل إلى حلول حتى الآن، مبينًا أن المساعي مستمرة لإيجاد حلول ترضي الجميع، مشددًا، في الوقت ذاته، على ضرورة إنهاء هذا الملف.

وأكد من جهته، تمسك اللجنة ببنود الاتفاق، كاشفًا عن أن هناك محاولات للقفز على الملف الذي يحوي بنود الاتفاق الذي أبرم بين الجانبين خلال المدة الماضية، متسائلا عن سبب غياب هذه الأطراف كل هذه المدة عن الحوارات السابقة.

وأوضح رئيس لجنة تنفيذ الاتفاق أن بعض المعارضين لرجوع أهالي تاورغاء يريدون أن يجروا حوارات أخرى منفصلة عن عمل اللجنة، لافتًا إلى أن آخرين لديهم ملاحظات فقط على الاتفاق ويريدون إجراء تعديلات عليه.

واعتبر الزرزاح أن من أحدث المشكلة هم أهالي تاورغاء الراجعون من الشرق، مبينًا أنهم لا يرغبون في تنفيذ الاتفاق، مضيفًا أن وسائل إعلام أجّجت القضية، وسبّبت في انسداد طريق عودة النازحين.

ورأى الزرزاح أن خروج المظاهرات في مدينة بنغازي كان في وقت حرج جدًّا، وأن تدفق العائلات دون تنسيق كان مربكًا.

وحمّل الزرزاح مسؤولية العائلات الموجودة في قرارة القطف على من جاء بهم، مؤكدًا أن اللجنة لم تأت بهم، ولم تكن موافقة على وجودهم في هذا المكان وبهذا العدد، وأنها تفاجأت بذلك، وفق تعبيره.

وأوضح الزرزاح أن طريقة رجوع النازحين تكون عبر مجلس تاورغاء المحلي، الذي يسلم قوائم بأسماء العائدين إلى اللجنة، واللجنة تعطيها بدورها للجهات الأمنية المكلفة من الرئاسي، كما حدث مع النازحين في مدينة سرت.

يشار الى أن اللجنة جلست سابقا مع كل الجهات والأطراف في داخل ليبيا وخارجها، المعارضة منها والمؤيدة  لرجوع النازحين.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من شبكة الرائد الاعلامية




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com