اخبار ليبيا رمضان

ارتفاع أسعار المستلزمات الدراسية يرهق ذوي الدخل المحدود

اخبار ليبيا 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



ككل عام تشهد المستلزمات المدرسية ارتفاع في الأسعار في حين تعاني الكثير منها من تدني في معدلات الجودة.

وفي الوقت الذي يشتكي فيه أولياء الأمور من الارتفاعات السعرية في ظل نقص السيولة يرمي التجار بالمسؤولية علي الدولة بحجة عدم حصولهم علي اعتمادات توريد للمستلزمات الدراسية.

“الاقتصادية ” رصدت آراء بعض أولياء الأمور حول أسعار المستلزمات الدراسية.

عبدالعزيز ارحومة “اب لطالبين في التعليم الاساسي ” قال الارتفاعات السعرية طالت كافة السلع بما فيها المستلزمات المدرسية ونتمني من المعلمات أن يقدرن ظروف الأهالي في ظل نقص السيولة وذلك بعدم فرضهن أشياء تعتبر من المكملات كالمغلفات الملونة ونأمل أيضا من التجار مراعاة الظروف الحالية في تحديد هامش ربح نسبي .

وقال باتت العملية التعليمية مكلفة بداية من الزي المدرسي وصولا للكتب المنهجية وأضاف غالبا مانجد أنفسنا نتجه الي البضائع الأقل سعرا مع علمنا بأنها ذات جودة متدنية وقد تكون غير صحية ولها تأثير سلبي علي صحة الطفل ولكن ما باليد حيلة خاصة أن كان لدى ولي الأمر ثلاثة أبناء فأكثر منخرطين في العملية التعليمية.

عائدة القرواطي ” ام لاربعة طلبة في مراحل تعليمية مختلفة ” قالت نجبر كاولياء أمور علي أسعار فلكية لمستلزمات أقل مايمكن وصفها به بسيطة وأضافت ونعاني من امرين أحدهما أمر من الاخر وهما فرض بعض المدارس والمعلمات لأشياء تفوق قدراتنا وترهق ميزانيتنا من ملبوسات وربطات عنق وأشرطة ملونة هذا عدا المغلفات والأدوات الهندسية وغيرها أما الأمر الثاني وهو التقليد الأعمى لبعض الطلاب ورغم أننا نعي أن هذا حق لهم وتؤلمنا افيدتنا لعدم تمكنا أحيانا من توفير ما يوجد بأيدي زملائهم.

محمد الشريف ” تاجر واب للتلميذين ” قال الأسعار متفاوتة والصناعات مختلفة وعلي قد فلوسك تشري وتقري عيلك وأوضح بأن أسعار الكراسات تتراوح بين ” 2 – 5″ بحسب الصناعة وان سعر الأقلام يبدأ من الدينار أما الزي المدرسي فيبدأ من سعر 45 وحتي سعر 80 دينار .

كما أضاف الصناعات الموجودة منها الصينية والتركية والمصرية والتونسية وهناك بعض الصناعات المحلية ولكن في نطاق ضيق . وارجع ارتفاع الأسعار الي عدم وجود اعتمادات حيث قال نجبر لتوفير البضائع الي شراء العملة من السوق الموازي المرتفع منذ سنين بالإضافة إلي تكاليف الشحن وغيرها من التكاليف الاخري .

كما قال نعلم بأن الأسعار ليست في متناول الجميع ولكننا كلنا نعاني ونتمني من الدولة أن تقوم بتوفير الضروريات للطلاب مجانا.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة ليبيا الاقتصادية

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com