تويتر اخبار ليبيا

حسني بي: على الليبيين المحافظة على الدينار وعدم التفريط به إلا للضرورة القسوى

اخبار ليبيا 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



ليبيا – أرجع رجل الأعمال حسني بي أمس الأربعاء أسباب تأخير فتح الإعتمادات المستندية إلى قيام مجرمين بسرقة منظومة رقم الإحصائي، لافتاً إلى أن الرقم الإحصائي مع تاريخ صلاحيته يعد أحد متطلبات فتح الإعتماد.

حسني بي قال عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك” إن مصرف ليبيا المركزي قام بالغاء متطلبات الرقم الإحصائي الجمركي وتاريخ صلاحيته بسبب عملية سرقة المنظومة، مشيراً إلى أن تلك السرقة نتج عنها إرتفاع سعر الدولار في السوق السوداء.

وأشار رجل الأعمال إلى أن المصرف قام بتغطية جميع الإعتمادات الذي تقدمت بها شركات كاملة الأهلية ومتوفرة البيانات.

ونصح الليبيين بالمحافظة على الدينار وعدم التفريط به إلا للضرورة القسوى ، موضحاً أن تقلص فارق النقد مقابل الصكوك من “40-7″% لكن بسبب الإشاعات رجع وأرتفع إلى 15% ، معتبراً ذلك تحسن كبير.

رجل الأعمال أضاف أن إنخفاض سعر الدولار من 6.5 إلى 5.1 أي بنسبة تحسن 30% لكن بسبب الإشاعات رجع إلى 5.5 لينقل التحسن 18%، منوّها إلى أنه بالرغم من الإشاعات والكذب إلا أن القوة الشرائية للدينار تحسنت خلال شهر بمقدار 28%.

 

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com