تويتر اخبار ليبيا

الجيش الليبي يقدم جردة حساب لانتصاراته على الجماعات الإرهابية مؤخرا

اخبار ليبيا 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



أخبار ليبيا 24

مثل المؤتمر الصحفي الاستثنائي للناطق الرسمي باسم القوات المسلحة العربية الليبية العميد أحمد المسماري، أمس الأحد، جردة حساب لما حققه الجيش الليبي من انتصارات على الجماعات الإرهابية في المدة القصيرة الماضية.
وقد كانت مدينة درنة، التي تتحصن بها مجموعة إرهابية محلية تدعى كتيبة شهداء بوسليم، على رأس أولويات هذه الجردة، إذ قال العميد المسماري أن العمليات متواصلة في درنة وفق الخطة الموضوعة من قبل القيادة العامة، وإن الضربات تتواصل لحين القضاء على الإرهاب بشكل نهائي.

وقد اتخذت الحرب في درنة منعرجا أخر بدخول المواجهة البحرية على الخط بعد تمكن السرية البحرية سوسة المقاتلة من السيطرة على سفينة قبالة شواطئ درنة بالتعاون مع سرب رعد العمودي، أول أمس السبت، وفي هذا الصدد أوضح المسماري أن السفينة تركية ويجري التحقيق مع طاقمها.

ولفت الناطق إلى أن المصالحة الوطنية مطلب شعبي، لكنها لا تشمل الإرهابيين من تنظيمي “داعش” و “القاعدة”، مشيرا إلى أن القوات المسلحة تدعم إجراء الانتخابات، وأنه ستقبل بالنتائج مهما كانت، وأن هناك مرونة في هذا الأمر من أجل مصلحة البلاد.
وحمل المسماري المجتمع الدولي مسؤولية الضحايا الذين سقطوا خلال السنوات الماضية، مطالبا بأن يكون تدخله بنية حسنة لحل الأزمة الليبية أو أن يترك المسألة لليبيين.
تمشيط بنغازي
وأوضح المسماري أنه تم تطهير مدينة بنغازي بالكامل من العناصر الإرهابية التي كانت تسيطر على المدينة، مؤكدا على قيام أفراد الهندسة العسكرية بتمشيطها خلال تلك الفترة لإزالة مخلفات الحرب من ألغام ومفرقعات والتي خلفتها الجماعات التكفيرية أثناء الحرب .

وبين بأنه تم رصد تحركات لعناصر تنظيم داعش في مناطق جنوب سرت وجنوب بني وليد وجنوب خليج السدرة، لكنّ القوات المسلحة تبسط نفوذها على المنطقة وتحاصر تلك العناصر للقضاء عليهم .

وأكد أن هناك أدلة قاطعة على تدخلات خارجية لدعم الجماعات الإرهابية في ليبيا.
وعن اجدابيا، كشف المسماري، في ختام كلمته، بأن هجوم اجدابيا هو عملية ممنهجة من قبل انتحاريين داخل المدينة، مشيرا بأنه لا تزال التحقيقات جارية في ذلك الأمر.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من اخبار ليبيا 24




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com