555555555555555

اتفاق بين «الاتصالات» و«آي فلاي تك» الصينية للتعاون في مجال اللغات الطبيعية

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

اشترك لتصلك أهم الأخبار

شهد الدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، عبر تقنية الفيديو كونفرانس، توقيع اتفاق بين مركز الابتكار التطبيقي التابع لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وشركة «آي فلاي تك» الصينية iFLYTEK للتعاون في تنفيذ مشروع بحثي وتنموي في مجال معالجة اللغات الطبيعية والترجمة المميكنة، باستخدام تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي.

وبحسب بيان، الثلاثاء، تبلغ مدة العمل بالاتفاق ثلاث سنوات، ويهدف إلى تحقيق تعاون مصري صيني لتطوير نظام ترجمة ثنائي اللغة عربي-صيني باستخدام تكنولوجيات الذكاء الاصطناعي لتوفير حلول تقنية قادرة على فهم اللغة العربية باللهجة المصرية العامية وترجمتها فوريًا إلى اللغة الصينية والعكس، كما يسهم المشروع في توفير 80 فرصة عمل للشباب المتخصصين في مجالات تكنولوجيا المعلومات واللغويات والترجمة.

وأكد الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على أن هذا الاتفاق سيسهم في نقل العلم والمعرفة بين الدولتين العريقتين مصر والصين، حيث أن اللغات تعد مرآة الحضارات تعكسها وتوثقها وتنقلها، موضحًا أن الاتفاق يمزج بين الحضارة والمعاصرة من خلال تعاون على أعلى مستوى علمي وتقني في مجال من أحدث المجالات في صناعة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وهو تفهم اللغات الحية والذي يعد خطوة مهمة نحو بناء مصر الرقمية.

وأضاف أن هذا المشروع يعد نواة لمشروعات مركز الابتكار التطبيقي الذي أنشأته الوزارة، وأنه يمثل معبرا رقميا بين اللغتين العربية والصينية مما سيكون له مردود اقتصادي واجتماعي على كل المتحدثين بهاتين اللغتين، وهو الأمر الذي يأتي في إطار استراتيجية الحكومة المصرية ووزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لإعادة بناء الإنسان المصري على اسس الحضارة والعلم.

وأكد السيد محمد البدري، سفير مصر في الصين، أن هناك شراكة استراتيجية شاملة بين مصر والصين، مشيرًا إلى العلاقات الاقتصادية المتميزة بين البلدين والتي تشهد استثمارات لشركات صينية تعمل في مصر بشكل دؤوب ومتميز، مؤكدًا أن هذا الاتفاق سيكون له دور محوري في دفع العلاقات المصرية والصينية، كما يسهم في جعل المواطن المصري والصيني على تواصل.

من جانبه أكد لياو ليتشنج سفير الصين في مصر على عمق العلاقات المصرية الصينية، معربا عن سعادته بهذا التعاون في مجال الذكاء الاصطناعي والذي سيكون له اثارا مستقبلية في خدمة المصالح المشتركة بالإضافة إلى أنه سيوفر لربع سكان العالم من المتحدثين باللغة العربية والصينية جسرا مهما للتواصل، كما أشاد بالجهود التي تبذلها وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصرية لتحقيق التحول الرقمي في جميع القطاعات.

وأعرب الدكتور هيو يو، رئيس شركة «آي فلاي تك»، عن سعادته بتوقيع هذا التعاون الاستراتيجي بين الشركة ووزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصرية والذي يمثل خطوة هامة في التعاون المشترك، مشيرًا إلى مجالات عمل الشركة في استخدام الذكاء الاصطناعي لتوفير حلول في مجال معالجة اللغات الطبيعية ومنها الترجمة الآلية وتقنيات التعرف على الكلام وغيرها، موضحًا أن مشروع التعاون سيسهم في تحقيق التواصل بين الصين والدول العربية.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    88,402

  • تعافي

    28,924

  • وفيات

    4,352

شاهد الخبر في المصدر المصرى اليوم




0 تعليق