اخبار ليبيا رمضان

دمنهور: سيدى سالم يشكو الركود

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



اشترك لتصلك أهم الأخبار

شهدت كفر الشيخ إقبالاً ضعيفاً من جانب المواطنين على شراء أضحية العيد هذا العام لارتفاع أسعارها مقارنة بالعام الماضى، ما أحدث حالة من الركود فى هذا القطاع، فيما أعلنت مديرية الطب البيطرى بكفر الشيخ حالة الطوارئ القصوى، ومنعت إجازات الأطباء خلال تلك الفترة حتى عيد الأضحى المبارك.

رجب عبدالحى، تاجر مواشٍ، أكد أن سوق المواشى الخاصة بمركز ومدينة دسوق مغلقة، حيث كانت تعمل يوم الأربعاء أسبوعياً، إلا أنها أُغلقت منذ أكثر من عامين، بسبب مشاجرة حامية بين تجار المواشى.

وقال: «الأمر تسبب فى مأساة لنا كتجار مواشٍ، حيث نسافر إلى سوق مواشى دمنهور بالبحيرة لبيع وشراء المواشى، ونتحمل مشقة السفر والمواصلات، حتى بعد أن تدخل أهل الخير وأصلحوا بين الطرفين المتخاصمين من خلال جلسة عرفية، عزف التجار عن الذهاب إلى سوق المواشى بمدينة دسوق، وذلك يمثل معاناة شديدة لنا،حيث ننقل المواشى بالعربات على حسابنا إلى سوق دمنهور أو سوق المواشى بسيدى سالم، يوم السبت أسبوعياً، أو سوق قلين يوم الأربعاء، أو كفر الشيخ يوم الخميس، بالإضافة إلى ارتفاع أسعار أعلاف المواشى بصورة جنونية، حيث وصل سعر شيكارة الردة زنة 40 كيلو إلى 170 جنيهاً، والذرة زنة 50 كيلو 220 جنيهاً، والعلف 270 جنيهاً للشيكارة، والتبن زنة 250 كيلو 550 جنيهاً، ورغم ذلك، فأسعار اللحوم حية 52 جنيهاً لكيلو المواشى والجاموس، و55 جنيهاً للغنم، ويصل سعر عجل الجاموس إلى 20 ألف جنيه، والخروف من 3000 إلى 5500 جنيه»، وطالب بتشديد الرقابة التموينية بخصوص أسعار أعلاف المواشى لارتفاعها الجنونى.

أما عزت عبدالبارى، تاجر مواشٍ، فيقول إن لديه مزرعة مواشٍ، إلا أن أسعار أعلاف المواشى مرتفعة بصورة غير مسبوقة.

ونصح أحد سماسرة المواشى- طلب عدم ذكر اسمه- المواطنين راغبى شراء الأضحيات بفحص المواشى والأضحيات قبل شرائها وهى حية والتأكد من عدم وجود أمراض بها أو ارتفاع درجة حرارتها لانتشار مرضى الحمى العنقودية والقلاعية وغيرهما بالمواشى هذه الأيام حتى لا تنتقل إليهم الأمراض.

وأضاف أن هذين المرضين منتشران بمزارع المواشى هذه الأيام بسبب ارتفاع درجة الحرارة، وبسبب هذين المرضين وغيرهما يقوم أصحاب تلك المزارع ببيعها بأى سعر فى أسواق المواشى، قبل أن يعلم مسؤولو الطب البيطرى ويعدموها لهم.

شاهد الخبر في المصدر المصرى اليوم

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com