555555555555555

أسعار الحديد تهدأ بالسوق بعد قرار "عز"

محيط 0 تعليق 127 ارسل لصديق نسخة للطباعة

تراجعت شركات الحديد فى مصر عن قرارها لرفع اﻷسعار خلال ابريل وهدأت من وطأة اﻻرتفاع الجنوني للأسعار على أثر قرار مجموعة “عز” برفع أسعارها الخميس الماضي بنحو 410 جنيهات للطن، وقررت نفس الشركة تخفيض الزيادة من 410 إلى 200 جنيه للطن ليستقر سعر حديد عز تسليم المصنع عند 5070 جنيها للطن.

وأعلنت كافة مصانع حديد التسليح بخلاف “عز”، عن تثبيت أسعارها لشهر أبريل عند مستويات البيع خلال شهر مارس المنقضي، ليستقر حديد بشاي عند 4850 جنيها سعر الطن تسليم المصنع، واستقر كذلك حديد المصريين عند 4850 جنيها للطن، وسجل حديد العتال 4825 جنيها للطن.

وأعلنت مجموعة الجيوشي للصلب عن أسعارها لشهر أبريل مسجلة 4775 جنيها للطن تسليم المصنع وهي ذات أسعار المجموعة لشهر مارس، وسجل حديد المركبي سعر 4775 جنيها للطن، وارتفع سعر حديد التسليح من إنتاج مصنع مصر ستيل مسجلا 4725 جنيها للطن.

وشهدت كافة المصانع العاملة بقطاع إنتاج حديد التسليح أزمة طاحنة خلال الأشهر الأخيرة جراء أزمة الدولار وصعوبة توفيره من قبل المنتجين للحصول على المواد الخام “البليت” المستوردة من الخارج والضرورية لعمليات الإنتاج، الأمر الذي دفع عددا كبيرا من المصانع لخفض طاقتها الإنتاجية بنسب تصل إلى 50% في أغلب الأحيان.

وأكدت مصادر مطلعة داخل القطاع، أن مصانع حديد التسليح مضطرة لرفع أسعار منتجاتها نتيجة استمرار مسلسل ارتفاع أسعار الدولار وما ينتج عنه من ارتفاع أسعار مدخلات الإنتاج من “البليت”، ولكن حرصا من المصانع على صالح الاقتصاد المحلي وما تمر به مصر من أزمات قررت غالبيتها تثبيت أسعار منتجاتها خلال أبريل الجاري، أملا في تحسن الأوضاع خلال الأشهر المقبلة.

وقالت مصادر بالسوق أن مبررات الشركات لرفع الأسعار غير مقبولة، مشيرة إلى أن أسعار الحديد عالميًّا لم ترتفع، فضلًا عن أن أسعار البيليت والخردة تشهد استقرارًا منذ فترة .

وذكرت المصادر أنه من الغريب قيام شركة عز بزيادة أسعارها، رغم اتجاه الحكومة لخفض أسعار الغاز لمصانع الحديد، من 7 دولارات إلى 4.5 دولار للمليون وحدة حرارية .

كان شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، قد قرّر خفض سعر الغاز الطبيعى لمصانع الحديد والصلب، إلى نحو 4.5 دولار للمليون وحدة حرارية، بدلًا من 7 دولارات، على أن يسرى لمدة عام واحد، مؤكدًا أنه سيوفر 1.5 مليار دولار سنويًّا .

وأكد بيان لمجلس الوزراء أن خفض سعر الغاز لمصانع الحديد والصلب يصب فى صالح تخفيض فاتورة استيراد الحديد من الخارج، بما يوفر نحو 1.5 مليار دولار سنويًّا .

يذكر أن أسعار الحديد في الأسواق شهدت ارتفاعا بنهاية اﻷسبوع المنقضى، حيث سجل سعر حديد «عز» 5545 جنيهًا للطن، وحديد «بشاي» 5320 جنيهًا للطن.

وسجَّل سعر حديد «العتال» 5250 جنيهًا للطن، وحديد «المعادي» 5260 جنيهًا للطن، وحديد «المراكبي» 5300 جنيه للطن، وحديد «عطية» 5300 جنيه للطن.

شاهد الخبر في المصدر محيط




0 تعليق