فيسبوك اخبار ليبيا

اخبار ليبيا : المشري لـ«عين ليبيا»: جرائم جيش حفتر ستَهدم كُلَّ جُهود التَّوافق لأجل الوطن

عين ليبيا 0 تعليق 10 ارسل لصديق نسخة للطباعة



رئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري. [أرشيفية]

عين ليبيا

كشفَ رئيسُ المجلس الأعلى للدَّولة السَّيد «خالد المشري» في تصريح خصَّ به «عين ليبيا» أنَّه تابعَ بقلقٍ كبير الجرائم التي يقُوم بها ويُنفذها ما يُسمَّى بـ جيش حفتر من قتلٍ للمدنيين في مدينة درنة بعد القبضِ عليهم وهو ما يُعتبر «الإرهاب بعينه» حسب وصفه.

وأضاف السَّيد «المشري» في تصريحه لـ «عين ليبيا» أنَّ هذهِ المحطَّة ستجعل ما بعدها ليس كما هو قبلها مطالباً البرلمان بتوضيح موقفه من هذه الجرائم والقتل خارج القانون والذي يُعتبر هدم فعّلي لكل جُهود التوافق التي سعى إليها المجلس الأعلى للدَّولة مع كُل الأجسام الليبيَّة بكل صدق واخلاص في سبيل الوصول للتَّوافق وتقديم التَّنازلات لأجل بناء دولة مدنية واستقرار الوطن.

وتابع السيد المشري القول: “في الوقت الذي تطلعنا فيه بفرح لعودة نازحي تاورغاء نرى بداية أخرى لمعاناة جديدة في جزء عزيز من الشعب ليستمر مسلسل زراعة الأحقاد بدل من بداية مشوار المصالحة”.

مختتماً تصريحه بالقول: “سنُعمم هذه الجريمة على كُل الجهات المعنيَّة بجرائمِ الحرب وكذلك الأمم المُتَّحدة لوضع العالم أمام مسئُوليَّته تجاه حماية المدنيين العُزَّل في ليبيا ونطلب من كل الليبييَّن الوقوف صفاً واحداً ضد الإرهاب بجميع صوره ومسمياته وعدم توظيف هذا العمل لتسوية الخلافات”.

يُذكر أنَّهُ قد انتشر مُؤخراً على مواقع التَّواصل الاجتماعي مقطع فيديو يُبيّن ارتكاب ما يُعرف بـ قُوَّاتِ الكرامة لإعداماتٍ جماعيّة بحق مدنيين من مدينة ‫درنة‬ والتَّنكيل بجُثثهم، حيثُ تمَّ التَّأكد من هوية أحد الأشخاص الذين تَمَّ إعدامهم وهو «عبد الستار بلعيد الشاعري»، من سُكَّان حي الشَّعبيَّة الصَّفرا بعد أن قام برفعِ سَبَّابته ناطقاً الشَّهادة.

شاهد الخبر في المصدر عين ليبيا

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com