تويتر اخبار ليبيا

تدني جودة الرعاية الصحية يزيد عبء المرض والتكاليف الصحية في العالم

ليبيا الاقتصادية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



أشار تقرير مشترك جديد صادر عن منظمة الصحة العالمية ومنظمة التعاون والتنمية في الميدان الاقتصادي ومجموعة البنك الدولي إلى أن تدني جودة الخدمات الصحية يعرقل تحقيق تقدم في تحسين الصحة في البلدان على مختلف مستويات الدخل.

ويقول التقرير إن التشخيص الخاطئ والأخطاء الطبية والعلاج غير المناسب أو غير الضروري، وعدم كفاية المرافق أو الممارسات الإكلينيكية وعدم سلامتها، أو افتقار مقدمي هذه الخدمات للقدر الكافي من التدريب والخبرة هي السمات السائدة في جميع البلدان.

ويزداد الوضع سوءًا في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل حيث يتوقع أن يصاب 10% من المرضى في المستشفيات بالعدوى أثناء إقامتهم مقارنة بنسبة 7% في البلدان المرتفعة الدخل. هذا على الرغم من سهولة تجنب العدوى التي تنتقل في المستشفيات عن طريق تحسين مستوى النظافة وممارسات مكافحة العدوى والاستخدام المناسب لمضادات الميكروبات. وفي الوقت نفسه، يصاب مريض واحد من كل عشرة مرضى بالأذى أثناء تلقيه العلاج الطبي في البلدان المرتفعة الدخل.

ويوضح التقرير أيضًا أن المرض المرتبط بتدني جودة الرعاية الصحية يفرض نفقات إضافية على الأسرة والنظم الصحية وتحقق بعض التقدم في تحسين الجودة على سبيل المثال في معدلات النجاة بين المصابين بالسرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية.

وعلى الرغم من هذا، فإن التكاليف الاقتصادية والاجتماعية الأوسع نطاقًا لتدني الرعاية الصحية، بما في ذلك العجز والإعاقة وخسارة الإنتاجية على المدى الطويل، تقدر بتريليونات الدولارات كل عام.

شاهد الخبر في المصدر ليبيا الاقتصادية




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com