اخبار ليبيا رمضان

مسؤول ديوان حكومة البيضاء: نعد منظومة لحصر داعمي مجاهدي درنة

ليبيا الخبر 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



شاركها
مقالات مشابهة

أعلن مسؤول ديوان الرئاسة بالحكومة المؤقتة بالبيضاء رضا الفريطيس، أنه بصدد إعداد منظومة لحصر جميع الداعمين لمجلس شورى مجاهدي درنة، الذين وصفهم بـ”الجماعات الإرهابية”، بحسب ما نشر على صفحته الشخصية في “فيسبوك”.

وأوضح الفريطيس، أن المنظومة ستضم مقاتلين وتجاراً وإعلاميين وناشطين مدنيين وحكماء وشيوخ قبائل وكل من كان معارضا لعملية الكرامة ومواليا لقوة حماية درنة، داعيا كل من يؤيده ويرغب في الانضمام إليه إلى التواصل معه.

وتأتي هذه الخطوة تزامناً مع تجهيز ما يُعرف بـ “كتائب أولياء الدم” بالمناطق المجاورة لمدينة درنة لوثيقة قبلية بهدف تهجير العشرات من العائلات إلى خارج حدود برقة لعدة سنوات، كما حدث في مدينة بنغازي خلال الأعوام الماضية.

يشار إلى أن الاشتباكات المسلحة بمدينة درنة قد تجددت فجر يوم الجمعة في أزقة المدينة القديمة وسط درنة بين قوة حماية درنة وقوات عملية الكرامة، رغم إعلان الأخير سيطرته على كامل المدينة نهاية الشهر الماضي.

وجاء ذلك في الوقت الذي أعرب فيه مجلس الأمن الدولي في بيانه الصادر يوم الجمعة، عن قلقه الشديد إزاء الوضع الإنساني في درنة، داعيا أطراف النزاع إلى احترام القانون الإنساني الدولي.

وكان قائد عملية الكرامة اللواء المتقاعد خليفة حفتر، قد أعلن في 28 يونيو الماضي، ما أسماه بـ”تحرير مدينة درنة الغالية على نفوس كل الليبيين، وعودتها آمنة مطمئنة إلى أحضان الوطن لتعم الفرحة كافة أرجاء ليبيا”، على حد تعبيره.

وجاءت سيطرت قوات حفتر على أجزاء كبيرة من درنة بعد أن عاش أهالي المدينة أوضاعا إنسانية صعبة بسبب الحصار الخانق الذي فرضته قواته منذ قرابة ثلاثة أعوام على درنة، وأدى إلى حدوث نقص حاد في المواد الغذائية والطبية وغيرها من الاحتياجات الأساسية مثل الوقود وغاز الطهي والكهرباء.

وقد تعرضت الأحياء السكنية بمدينة درنة الساحلية شرق ليبيا طوال السنوات الماضية لقصف جوي متواصل من قبل طائرات مصرية وإماراتية داعمة لقوات حفتر، ودكها بالمدفعية الثقيلة والمتوسطة، راح ضحيت هذا العدوان عدد من القتلى والجرحى من ضمنهم عشرات المدنيين بينهم أطفال ونساء، إضافة إلى تضرر البنية التحتية ونزوح عشرات العائلات خارج المدينة.

شاهد الخبر في المصدر ليبيا الخبر

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com