http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

نسبة نجاح الثانوية الأقل العام الجاري في تاريخ ليبيا.. و3 أسباب وراء التراجع

اخبار ليبيا 0 تعليق 20 ارسل لصديق نسخة للطباعة



محمود محي- المتوسط:

باعتراف وزارة التربية والتعليم التابعة لحكومة الوفاق جاءت نسبة النجاح لطُلاب الشهادة الثانوية العام الجاري الأقل منذ أعوام طويلة، كما دوّنها وزرير التعليم بالوفاق عثمان عبد الجليل.

وتنوعت الأسباب التي أدت إلى تراجع نسبة النجاح عن العام الماضي التي حلّت في المنطقة الشرقية فقط 66%، بينما أعلن وزير التعليم المفوض بحكومة الوفاق الوطني عثمان عبد الجليل، أول أمس الخميس، نتيجة امتحانات الشهادة الثانوية للعام الحالي بنسبة نجاح بلغت 37.77%.

وأوضح عبد الجليل في مؤتمر صحفي عقده ظهر الخميس بطرابلس، أن نسبة النجاح في الدبلوم الفني المتوسط للعام الدراسي الجاري بلغت 35.2%.

وبلغ عدد الطلبة المتقدمين للامتحانات الشهادة الثانوية للعام الدراسي 2017-2018، 58,588 طالبا وطالبة، نجح منهم 22,127 طالبا وطالبة، فيما سيجري عدد 35,882 طالبا وطالبة امتحانات الدور الثاني التي ستجرى يوم 26 من الشهر الجاري.

يشار إلى أن امتحانات الشهادة الثانوية لهذا العام أجريت لأول مرة داخل قاعات الجامعات، وذلك في إطار خطة أعلنتها وزارة التعليم في وقت سابق لمحاربة ظاهرتي الغش وتسريب الأسئلة.

كل شيء مدمر.. حتى التعليم

يبدو أن التدمير أصاب كل شيء في البلاد، البنية التحتية والخدمات والأوضاع الأمنية المتسيبة وحالة الفوضى التي تعيشها البلاد، حتى التعليم الذي تراجع مستواه وبسبب أن الظروف في ليبيا المنكوبة ليست في مصلحة الطالب، ورصدنا 3 أسباب وراء التراجع في نسبة النجاح العام الجاري.

السبب الأول: إضرابات المعلمين

عانت ليبيا الفترة الأخيرة من إضرابات المعلمين بسبب قانون رفع مرتبات المعلمين، والذي قيل إنه سينتهى منه يناير الماضي!

وفي مارس الماضي، دخل المعلمون غضرابا لعدة أيام أحدث شللا في القطاع التعلمي والمدارس بالدولة الليبية. وحسب المركز الوطني لدعم وتنمية القدرات الطلابية بمدينة طرابلس جاء الإضراب تلبية لدعوة نقابة المعلمين مع بدء الفصل الدراسي الثاني، مع التأكيد على عدم التراجع عن الإضراب حتى تحقيق المطالب كاملة، وأبرزها زيادة الأجور وإقرار التأمين الصحي.

وشدد المضربون على أن المعلم في ليبيا يتقاضى مرتبا لا يتجاوز 700 دينار ليبي في حين يتقاضى الموظفون في قطاعات أخرى أكثر من 4000 دينار ليبي في ظل غياب تسوية حقيقية من قبل وزارة التعليم بحكومة الوفاق الوطني.

السبب الثاني: طلاب ليبيا فئران تجارب

حالة من التخبط والعشوائية مرت بها العملية التعلمية العام المنتهي، وأدارت وزارة التعليم التابعة للوفاق السنة الدراسية بعشوائية الأمر الذي أنتهى بطلاب الثانوية أن أصبحوا فئران تجارب لوزير يبدو بلا خطة عمل ولا مشروع تطوير حقيقي.

السبب الثالث: ليبيا بلا مدارس

لا أحد ينسى أن العام الدراسي بدأ في 2017، وكثير من المدن الليبية لم تنته من تجهيزات المدارس، ولا توصيل البنية التحتية اللازمة للعملية التعليمية، الأمر الذي دعا أحد المدونين للسخرية منه بقوله: وزير تعليم الوفاق يُعلم أبناءه خارج البلاد لمعرفته بمستوى المدارس في ليبيا.

66% نسبة نجاح طلاب المنطقة الشرقية 2017

العام الماضي، أعلنت وزارة التعليم في الحكومة الموقتة، نتائج امتحانات الدور الأول لشهادة إتمام مرحلة التعليم الثانوي. وقال مدير مكتب الإعلام بالوزارة أحمد الزروق إن نسبة النجاح في الشهادة الثانوية بلغت 66.41 %، مضيفًا أن عدد الطلاب الذين تقدموا لأداء الامتحانات بلغ 30766 طالبًا وطالبة، نجح منهم 20434، فيما بلغ عدد الطلاب الذين لهم دور ثانٍ 10332 طالبًا وطالبة.

The post نسبة نجاح الثانوية الأقل العام الجاري في تاريخ ليبيا.. و3 أسباب وراء التراجع appeared first on صحيفة المتوسط.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المتوسط الليبية

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com