اخبار ليبيا رمضان

اخبار ليبيا : منح الإذن لهيئة الإسكان والمرافق بالشروع في تنفيذ مشروع البنية التحتية لبلدية سلوق بشكل عاجل

عين ليبيا 0 تعليق 10 ارسل لصديق نسخة للطباعة



تعهد رئيس مجلس الوزراء بحل جميع المختنقات التي تواجه البلدية، مذكرا بدورها في الجهاد الليبي.

ضمن إيلائه الاهتمام الخاص ببلدية سلوق التي تضم رفات شيخ الشهداء عمر المختار، ولما لهذه البلدية من أهمية تاريخية في التاريخ الجهادي والنضالي، عقد رئيس مجلس وزراء الحكومة الليبية المؤقتة عبدالله عبدالرحمن الثني الأربعاء في مكتبه بديوان مجلس الوزراء في منطقة قرنادة، اجتماعا موسعا لبحث سير المشاريع التي تنفذها الحكومة في بلدية سلوق وتلك المشاريع التي ستنفذها في البلدية.

وضم اجتماع رئيس مجلس الوزراء كل من رئيس المؤسسة الوطنية للموارد المائية المهندس عوض الدرسي باعتباره رئيسا للجنة المنبثقة عن قرار رئيس مجلس الوزراء رقم 118 لسنة 2017 ميلادي بشأن تحديد احتياجات بلديات المنطقة الشرقية من المشروعات التي تنفذها الحكومة، ورئيس الهيئة العامة للإسكان والمرافق الدكتور علي كوصو، مدير مكتب جهاز تنفيذ المشروعات بالهيئة العامة للإسكان والمرافق والاستشاري المكلف بالإشراف على مشروع البنية التحتية لمدينة سلوق.

وناقش الاجتماع الذي حضره مدير إدارة المتابعة وتقييم الأداء بديوان مجلس الوزراء، ومدير الإدارة القانونية المكلف، الإشكالات المزمنة التي وقفت حائلا ضد سير عمل مشروع البنية التحتية في بلدية سلوق على الوجه الأمثل والسرعة المطلوبة لعملية التنفيذ.

وفي هذا الصدد أصدر دولة الرئيس تعليماته بالإسراع في فض العقد السابق مع الشركة المنفذة للمشروع ومنح الإذن للهيئة العامة للإسكان والمرافق للشروع في تنفيذ مشروع البنية التحتية الكاملة لبلدية سلوق على الفور، وبشكل عاجل قبل دخول فصل الشتاء.

وكانت اللجنة التي عقد بها دولة رئيس مجلس الوزراء قد اجتمعت في وقت سابق اليوم بناء على تعليمات دولته، وذلك لتحديد الاحتياجات للبلدية وبحث أوجه القصور التي تسببت في تأخر تنفيذ بعض المشاريع في البلدية.
وأجرى دولة رئيس مجلس الوزراء نهاية العام الماضي ومطلع العام الجاري زيارات على رأس وفد حكومي رفيع إلى بلدية سلوق تفقد خلالها البلدية واجتمع بعميد بلديتها ومسؤوليها وأعيانها وحكمائها ونشطائها، ووضع العديد من أحجار الأساس لتنفيذ عدة مشاريع وتدشين أخرى.

وتعهد رئيس مجلس الوزراء بحل جميع المختنقات التي تواجه البلدية، مذكرا بدورها في الجهاد الليبي.

واستهل الرئيس جولاته في البلدية بزيارة ضريح شيخ الشهداء عمر المختار وقراءة سورة الفاتحة على روحه الطاهرة، ووضع حجر الأساس لإنشاء المقر الإداري المتكامل للبلدية ومراقبة الخدمات المالية فيها.

كما زار شركة المياه والصرف الصحي وتجول داخل مضخات التوزيع واستمع إلى شرح مستفيض حول عمل الشركة أبرز الصعوبات التي تواجهها، ووجه المسؤولين من مرافقيه بحل كل هذه المختنقات.

وتجول الرئيس في شوارع وأزقة سلوق واستمع إلى مشاكل البنية التحتية وطفح المياه السوداء من قبل عميد البلدية السيد بشير الجرماني، وناقش معه خلال الجولة كل المشاكل والصعوبات التي تواجه المدينة، وأصدر قرارا منذ ذلك الحين لتنفيذ مشروع البنية التحتية للبلدية عبر الشركة البرازيلية التي كانت تنفذ المشروع.

لكن الشركة تلكأت في استكمال عقدها وأخرت تنفيذ المشروع وهو ما دعا دولته لإصدار تعليماته بإنهاء ذلك العقد على الفور، وتكليف الهيئة العامة للإسكان والمرافق بتنفيذه بشكل عاجل بقيمة المشروع المقدرة بنحو 154 مليون دينار والموجودة بالكامل مرصودة ومسيلة لدى وزارة المالية والتخطيط.

شاهد الخبر في المصدر عين ليبيا

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com