تويتر اخبار ليبيا

مسؤول إيطالي: ليبيا احتجزت قاربين إيطاليين في مياهها دون موافقة دولية

ليبيا الخبر 0 تعليق 20 ارسل لصديق نسخة للطباعة



شاركها
مقالات مشابهة

أعلن رئيس بلدية ماتزارا ديل فاللو بإقليم صقلية جنوب إيطاليا نيكولا كريستالدي، احتجاز السلطات الليبية لقاربين صيد تابعين للبلدية، وعلى متنهما 13 شخصا.

 

وأكد كريستالدي، بحسب ما ذكرت وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء أمس الأربعاء، أن القاربين جرى احتجازهما في منطقة مائية، تعتبرها ليبيا بصفة غير شرعية جزء من مياهها الإقليمية، دون أي موافقة من السلطات الدولية، على حد قوله.

 

وأوضح كريستالدي، أن زوارق دورية ليبية احتجزت في وقت متأخر من مساء الثلاثاء الماضي قاربين، الاول يحمل اسم (Afrodite Pesca) وعلى متنه ستة أشخاص، والقارب الثاني اسمه (Matteo Marrarino) على متنه سبعة أشخاص.

 

وأعرب رئيس بلدية ماتزارا ديل فاللو – التي تبعد حوالي  200 كيلومتر عن سواحل تونس وغرب ليبيا – عن ثقته من أن السلطات الدبلوماسية الإيطالية ستتدخل بشكل عاجل لضمان سلامة المحتجزين الإيطاليين ومن أجل بث الطمأنينة في قلوب عائلاتهم.

 

وبهذا الصدد، قال السكرتير الوطني لحزب اليسار الإيطالي نيكولا فراتويانّي في تصريحات الأربعاء: “إنه عمل فني حقا، فالحكومة الإيطالية تمنح وسائل وأسلحة لا توقف المهاجرين فحسب، بل تخاطر بقتل مواطنينا أيضا، وإطلاق النار على الصيادين الإيطاليين”.

 

وطالب فراتويانّي المنتمي الى حركة (أحرار ومتساوون)، السلطات الإيطالية التنفيذية بأن تضمن الآن سلامة أفراد الطاقم وعودتهم إلى ماتزارا، وأن تحظر على الفور أي تسليم جديد لقوارب الدوريات إلى هذه الجماعات المسلحة، بحسب ما نشرت وكالة (آكي).

 

وكان الناطق باسم القيادة العامة لعملية الكرامة أحمد المسماري، قد أكد احتجاز جرافتين إيطاليتين من قبل السرية البحرية سوسة، كانتا قد دخلتا المياه الإقليمية الليبية قبالة سواحل مدينة سوسة في الجبل الأخضر، وجرتهما إلى ميناء رأس الهلال.

 

وأوضح المسماري في مؤتمر صحفي عقده أمس الأربعاء، أن طاقم الجرافتين يخضع للتحقيق لمعرفة ملابسات دخولهم إلى المياه الإقليمية الليبية، لافتا إلى أنها ليست المرة الأولى التي تنتهك فيها قوارب صيد الحدود البحر

شاهد الخبر في المصدر ليبيا الخبر

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com