تويتر اخبار ليبيا

الليبية للموانئ تحتفل بالذكرى الثانية لتحرير وإعادة تشغيل ميناء بنغازي البحري

وال البيضاء 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



بنغازي 11 أكتوبر 2017 (وال) – نظمت الشركة الليبية للموانئ احتفالا بمناسبة الذكرى الثانية لتحرير ميناء بنغازي وإعادة تشغيله بعد انتهاء العمليات العسكرية التي خاضتها القوات المسلحة العربية الليبية، ضد الجماعات الإرهابية المتحصنة، بالميناء ومحيطه فترة سيطرتها على أجزاء من مدينة بنغازي.

هذا وحضر الاحتفال السيد عميد بلدية بنغازي، المستشار عبدالرحمن العبار، ومدير فرع الشركة الليبية للموانئ بنغازي، يزيد بوزريدة, وعدد من ضباط القوات المسلحة العربية الليبية العسكرية والأمنية، والمشايخ والأعيان والعاملون بالشركة الليبية للموانئ وقطاع المواصلات والنقل، وعدد من وسائل الإعلام المحلية.

وتم في الحفل إلقاء كلمات بالمناسبة، وتقديم درع الشكر لسيادة القائد العام للقوات المسلحة العربية الليبية، المشير أركان حرب خليفة حفتر، على ما قدمه من أجل تخليص مدينة بنغازي من الإرهابيين واستعادة الميناء من قبضتهم كما تم تكريم أمهات الشهداء تقديرا لتضحيات أبنائهن.

وجرى عرض لفيلم قصير من إعداد وتقديم المسؤول الإعلامي بميناء بنغازي البحري، خالد المغربي يوضح جهود أبناء القوات المسلحة والشباب المساند في عمليات تحرير الميناء والتضحيات التي قاموا ببذلها وقدموها من أجل الوطن. وأظهر الفيلم حجم الدمار الذي لحق بالميناء والمنطقة المحيطة به نتيجة لعبث الإرهابيين وتفخيخهم للميناء إلى استخدامه في استقبال الجرافات التي تقل الأسلحة والذخائر والمتفجرات والمقاتلين الأجانب.

وسجل الفيلم عودة الميناء للعمل بعد أعمال الصيانة والجهود التي قامت بها الشركة الليبية للموانئ رغم قلة الإمكانيات والصعوبات التي واجهتهم.

وفي كلمة لوكالة الأنباء الليبية، قال المدير العام لميناء بنغازي البحري، السيد يزيد بوزريدة، إن هذا الاحتفال تم تنظيمه لأجل توضيح الجهود التي قام بها العاملون بالميناء استكمالا لمسيرة الأبطال الذين بذلوا أرواحهم من أجل تحريره من الجماعات الإرهابية.

وأوضح بوزريدة أن عمليات تصدير واستقبال الشحنات هي التي تقيم الواقع العملي للميناء مؤكدا أن مدينة بنغازي قد زال عنها كثير من الأعباء المترتبة على توقف ميناء بنغازي البحري عن العمل وأصبحت تستقبل شحنات غاز الطهو والوقود، والقمح والسلع التموينية الأخرى التي كانت شغل المواطن الشاغل في بنغازي وكان توفيرها التحدي الأكبر أمامه.

ومن جهته عبر عضو اللجنة التنسيقية للاحتفال، المهندس أسامة الدلح عن تفاؤله بمرور الذكرى الثانية على استئناف العمل بميناء بنغازي مشيرا إلى إنجازات القوات المسلحة في تحرير الوطن وجهود الشركة الليبية للموانئ في استعادة العمل في أسرع وقت.

وقال الدلح إن العمل لم يرتق إلى المستوى المطلوب بعد؛ وذلك بسبب قل الإمكانيات إضافة إلى تعطل الآلات داخل الميناء وتوقف العمل بالميناء الرئيس في وسط المدينة. مؤكدا أن العمل سيتواصل وأن الميناء سيعمل بالإمكانيات المتوفرة لديه رغم كل التحديات والظروف الراهنة. (وال – بنغازي) ع م  / ع ع

شاهد الخبر في المصدر وال البيضاء

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com