فيسبوك اخبار ليبيا

رغم الجدل الدائر حول تعيينه وزيراً للاقتصاد.. السراج يستقبل العيساوي بمكتبه في طرابلس

اخبار ليبيا 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



ليبيا – اجتمع رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج اليوم الثلاثاء، مع وزير إقتصاد الوفاق الجديد علي العيساوي.

اضغط لمشاهدة عرض الشرائح.

السراج أوضح خلال الاجتماع بحسب مكتبه الاعلامي أولويات عمل الحكومة والتي يتصدرها انعاش الاقتصاد الوطني وتوفير متطلبات السوق الليبية بأسعار في متناول المواطن.

وناقش الاجتماع برنامج الاصلاح الاقتصادي الذي أعتمده السراج  مؤخراً ويستهدف تصحيح تشوهات الاقتصاد ومتابعة الخطوات التنفيذية لتحقيقه.

المشير حفتر يكلف المدعي العام العسكري باستئناف التحقيق فى قضية إغتيال اللواء يونس وجلب المتورطين فيها

هذا اللقاء يأتي بعد أصدر القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر أمراً إلى المدعى العام العسكـري لإتخاذ إجراءات فورية وعاجلة باستئناف التحقيقات في قضية اغتيال اللواء عبدالفتاح يونس.

ووفق نسخة من الكتاب ذي الرقم 3841 / رقم الملف م.ق.ع 39 فقد نص الأمر على التحقيق أيضاً فى إغتيال العقيد محمد خميس العبيدي والمقدم  ناصر الشريف المذكور الذين كانا يرافقان يونس عند إغتياله .

ونص الكتاب أيضاً على ضرورة أن يتواصل المدعي العام العسكري مع كافة الجهات الوطنية والدولية لغرض المطالبة بتسليم المتهمين في هذه القضية حتى يتمكن القضاء الليبي من محاكمتهم .

ينشر لأول مرة..تسجيل صوتي عمره 7 سنوات يحسم الجدل حول مسؤولية العيساوي عن القبض على اللواء يونس

وأضاف بأن القصاص العادل من الجناة يكفل رد الاعتبار لكافة أبناء المؤسسة العسكرية من القوات المسلحة العربية الليبية ، وصولاً إلى كشف الحقيقة التي غابت طيلة السنوات السبعة الماضية .

القيادة العامة أوضحت في بيانها الذي تلقت المرصد نسخة منه بأن اللواء يونس تم استدعائه من قبل المجلس الانتقالي للتحقيق معه في قضية وصفتها بـ”الواهية” لغرض استدراجه والنيل منه هو ورفيقيه ، مبينةً بأنه كان متواجداً في ذلك الوقت بغرفة العمليات بمدينة اجدابيا.

وأكدت القيادة العامة للجيش في بيان لها تلقته المرصد :”  اللواء يونس سلم نفسه إلى لجنة التحقيق طوعية الا أن هؤلاء لا اخلاق لهم حيث قاموا بأخذه إلى معسكرهم والنيل منه وقتله والتمثيل به وحرقه وفقع عيناه “.

وإعتبرت قيادة الجيش بأن ما قاموا به لجثة اللواء يونس دلالة واضحة على التغول والتوحش وانعدام الضمير والاخلاق ، مؤكدةً على ان هذه التصرفات البشعة ليست من سمات دينننا الاسلامي الحنيف .

واختتمت القيادة العامة بيانها بالتأكيد على أنها لن تنسى شهيدها ورفيقيه ولن تقبل باي شيء غير القصاص العادل لهم بحسب نص البيان.

يشار إلى رئيس المجلس الانتقال السابق مصطفى عبدالجليل قد قال أن اللواء ركن عبدالفتاح يونس فرج العبيدي وزير الداخلية الأسبق قد اغتيل على يد مسلحين متطرفين بأمر من نائب رئيس المكتب التنفيذي السابق على العيساوي الذي أصبح وزيراً للإقتصاد.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com