تويتر اخبار ليبيا

الرئاسي يتوعد بردع ومعاقبة ” المرتزقة الأجانب ” العابثين بأمن فى الجنوب

المرصد 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



ليبيا – أصدر المجلس الرئاسي بياناً بشأن أحداث منطقة الجنوب مؤكداً بأن المنطقة تشهد عدواناً غاشماً من قبل عصابات المرتزقة القادمة من خارج الحدود ،  فى إشارة منه لفلول المعارضة التشادية التي لم يذكرها بالإسم . 

وقال الرئاسي مساء الأربعاء فى البيان الذي تلقت صحيفة المرصد نسخة عنه إن تلك العصابات لم تكتفي بعمليات النهب والتخريب التي تمارسها داخل ليبيا بل تمادت لتمارس جرائم القتل بحق المواطنين .

وأضاف البيان : ” يحي المجلس الرئاسي الهبة الوطنية والتحام أهلنا بمدن الجنوب لصد هذا العدوان ومطاردة فلوله ويشد على ايدي رجالنا البواسل ويؤكد بأنه سيتخذ إجراءات رادعة ضد هؤلاء المرتزقة وكل من تسول له نفسه إنتهاك تراب الوطن والمساس بأهلنا في الجنوب الليبي ” .

وتابع : ” نترحم على شهداءنا ممن سقطوا في معارك جبل ابوغنيمة ونؤكد أن هذا العدوان الذي يستهدف إستقرار بلادنا لن يمر دون عقاب “.

ونبّه الرئاسي بأن جماعات المرتزقة وكل الطامعين في البلاد يجدون في الإنقسامات فرصة للاختراق و التسلل لتحقيق مطامعهم .

وقال : ” ويجب أن تدفعنا هذه الجرائم التي تمس سيادة بلادنا و أمن مواطنينا إلى لم الشمل وتوحيد الصف و أن نرتفع جميعاً إلى مستوى المسؤولية الوطنية ” .

وختم الرئاسي بيانه داعياً لمواصلة الجهود الجادة لحل الخلاف السياسي والإنقسام ولتوحيد المؤسسة العسكرية كضرورة قصوى لحماية الوطن ورد المعتدي ، وفقاً لنص ذات البيان .

المرصد – متابعات

بيان المجلس الرئاسي حول الوضع فى الجنوب

شارك هذا الموضوع:

شاهد الخبر في المصدر المرصد

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com