تويتر اخبار ليبيا

عقب دحر التطرف والإرهاب .. درنة تستعيد أنفاسها في الشعر 

اخبار ليبيا 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



أخبار ليبيا 24 – خاص

بعد أعوام من الركود الثقافي في مجال الفن والشعر، يستأنف الشعر صداحه في مدينة درنة (مدينة الثقافة)، حيث أُقيمت مساء اليوم الأحد بقاعة فندق اللؤلؤة بدرنة أمسية شعرية تحت مسمى ملتقى ضوء الأدبي بإشراف منظمة انعكاس للتوعية والتطوير.

الملتقى يحييه اثنين من جيل الشباب الباحث عن وطن امتشقوا القلم وامتطوا صهوة الحرف ليشدوا بكلمات في حب درنة وحب الوطن وهم الشاعرة نورهان الطشاني، والشاعر مفتاح العلواني.

وتعد هذه الأمسية، ناقوسا للإعلان عن عودة درنة الزاهرة من جديد لتكون ملتقى للشعراء والفنانين، بعد أن حُرموا أعواما من اللقاء فيها والتغزل بجمالها بعد هيمنة التنظيمات الإرهابية المتطرفة على المدينة لسبع سنوات حرمت فيها الفن والثقافة واعتبرت من يمارسها خارجا عن الملة.

وحُرمت مدينة درنة منذ أن أقدم تنظيم داعش الإرهابي على مد جذوره داخلها، من كافة أشكال الفن، بل حل محلها قطع الرؤوس في الميادين، على أنه اقتصاص شرعي في زعمهم.

وعقب نجاح قوات الجيش الليبي من بسط سيطرته على المدينة ودحر أذرع الإرهاب منذ العام 2018، حتى عاد الفن وعاد المسرح وعادت الحياة من جديد بألوانها، فقد استؤنف فيها النشاط الفني، وانطلقت خلال نوفمبر من العام الماضي على المسرح الوطني فعاليات مهرجان “الزاهرة” المسرحي ، دورة الراحل “خليفة بن زابيه” تحت شعار “المسرح يجمعنا”، واستمرت لمدة 4 أيام.

حيثُ أنه مثل تلك المناشط، غابت عن المدينة بعد سيطرة تنظيم داعش الإرهابي عليها، وإرغام أهلها على العيش في بيئة متطرفة وبأفكار متطرفة واعتبار الفن وما يتبعه خروجاً عن الملة.

وكانت قد شهدت مدينة درنة، أمس السبت، احتفالات أقامها أهلها، ابتهاجًا بانتصار القوات المسلحة واقتلاعها كافة جذور الإرهاب التي أعاقت المدينة وسكانها لسنوات وداومت على قتل شيبها وشبابها.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من اخبار ليبيا 24

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com