http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

الفيتوري يكشف أسباب تذبذب مواعيد الأفريقية وعدم خفض أسعارها بالمنطقة الشرقية

المرصد 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



ليبيا – الخطوط الجوية الأفريقية هي إحدى شركات الطيران الليبية وقد تأسست في أبريل من سنة 2001 و تتخذ من العاصمة طرابلس مقراً لها وقد نجحت بعد تأسيسها بفترة وجيزة من نيل مكانة رفيعة لها بين بقية النواقل الوطنية وحتى على مستوى شمال أفريقيا . 

إلا أن الشركة وبعد فقدانها العديد من الطائرات في عملية فجر ليبيا سنة 2014 وإنقسام إدارتها الذي تلى تلك العملية أسوة بكل المؤسسات الأخرى وما سبقه من خسائر مادية فادحة قُدرت بمئات الملايين من الدولارات، إنعكس أدائها سلباً عليها وعلى المسافر الليبيي وعلى قطاع النقل الجوي بشكل عام  . 

صحيفة المرصد إلتقت اليوم الخميس مع مدير فرع الشركة في المنطقة الشرقية سراج الفيتوري وكان معه هذا الحوار الذي أجراه الزميل نادر الهوني :

س – ما أبرز نواقصكم كفرع للمنطقة الشرقية من وجهة نظرك لكي يرتاح المسافر و يضمن إنطلاق رحلته في موعدها بدون أي تأخير ؟

ج – نطالب الادارة العامة بمنح صلاحيات واسعة للفرع أبرزها مركز صيانة للطائرات وتخصيص طائرة أخرى للمنطقة الشرقية كما نطالب بصلاحيات فى المنظومات منها الحجز المركزى والمبيعات وإعداد مركز للعمليات له إستقلالية فى تسيير رحلات من وإلى المحطات الخارجية . 

كما نطالب بمنحنا إستقلالية مالياً وإدراياً على أن تكون أهدافنا واحدة وبذلك نستطيع أن نعد كل المسافرين بأن كل رحلاتنا ستقلع فى وقتها وسنخلق روح من التنافس بين الإدارة والفرع ولكن وللأسف من يتكلم على هذه المطالب يتهم بأنه إنفصالي بينما نحن نطالب بحقوقنا العادلة فقط ، فهل من العدل أن تخصص طائرة واحدة لكل هذه المنطقة التي يقطنها أكثر من مليون إنسان ؟ 

س – ما هو سبب عدم دعمكم من قبل الإدارة في طرابلس ؟

ج – هناك أطراف لاتريد أن يكون لدى الشركة فرع ، وللأسف هناك من يساندها فى ذلك من المنطقة الشرقية ، نحن نعلم ماهى الأسباب ولكن لن يثنينا أحد عن تحقيق أهداف الفرع وهى أهداف مشروعة مع الإشارة بأنه تأسس وفق إجراءات قانونية صحيحة ولديه من الكفاءات بما يتستطيع تسير عمل الشركة ككل ، ولكن العقلية المركزية مازالت متجذرة فى المؤسسات . 

س – من أين يأتيكم الدعم إذاً ؟

ج – لايوجد أى دعم من الادارة العامة بطرابلس يوجد فقط تعاون من قبل الإدارات الفنية فقط

س – هل لديكم أي موعد لجلب طائرة أخرى إلى فرع المنطقة الشرقية ؟

ج – كنا نتوقع وصولها منذ شهر 4 أبريل 2018 ولكن للأسف المشاكل والإنقسامات حالت دون ذلك وتأخر جلب الطائرة للمنطقة الشرقية بسببها . 

س – ماذا عن شكاوي الناس بخصوص تأخر مواعيد رحلاتهم و بدون أي اعتذار منكم ؟

نعم بالنسبة للتاخير تتحمل الشركة نسبة 20% منه أما الباقي فيعود للظروف المحيطة ونقص الإمكانيات أيضاً جزء من السبب ولكن الهدف الحالي لنا هو إقلاع الرحلات فى وقتها ونحن في إنعقاد دائم يومياً لمعالجة كل نقاط الضعف والسلبيات . 

س – أسعار الرحلات من طرابلس الى بعض الدول شهدت تخفيضات خلال الفترة الماضية ، و لكن يحدث المثل في فرعكم ، لماذا  ؟

ج – نعم ، صحيح سبب التخفيض هو وجود شركات منافسة في طرابلس و هي غير موجودة في بنغازي ولكن سيسعى فرعنا لطرح أسعار تنافسية و تخفيضات خلال الفترة القادمة .

س – ماذا تقول للمسافر في ظل الظروف التي يمر بها حالياً ؟ 

نأمل من المواطنين تفهم الوضع الحالى ودعمنا حتى بالكلمة الطيبة والنظرة الإيجابية وعدم السلبية وبدورنا سنسعى بكل الطرق لنكون منافسين دوليين وبأن الخطوط الافريقية ستكون فى كل المدن الليبية وسنساهم بذلك في دعم الاقتصاد الوطني . 

المرصد – خاص

شارك هذا الموضوع:

شاهد الخبر في المصدر المرصد

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com