555555555555555

معيتيق: بيان للنائب العام قريبا بشأن «المعتقلين الروسيين» اخبار ليبيا |

اخبار ليبيا 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

كشف نائب رئيس المجلس الرئاسي، أحمد عمر معيتيق، أن النائب العام سيصدر بيانا قريبا بشأن قضية «المعتقلين الروسيين» في طرابلس، المتهمين بـ«محاولة التأثير على الانتخابات المقبلة في ليبيا».

صرح معيتيق بذلك على هامش زيارته إلى موسكو أمس الأربعاء، في مقطع فيديو منشور على قناة المكتب الإعلامي لحكومة الوفاق بموقع «يوتيوب»، اليوم الخميس.

قضية الروسيين
وفي 5 يونيو، قبضت الجهات الأمنية في طرابلس على الروسيين، إذ اتضح مشاركتهما في تأمين لقاء مع «المرشح المحتمل»، سيف الإسلام القذافي، بدعم من بعض المسؤولين في موسكو.

وفي حينها، صرح مصدر مسؤول بحكومة الوفاق، إلى«بوابة الوسط»، إن الروسيين هما مكسيم ساغولي، وسامر حسن سعيفان، وكانا يعملان ضمن تنظيم غايته «قلب نظام الدولة السياسي».

اقرأ أيضا: معيتيق: روسيا شريك مهم في استقرار ليبيا.. وسنعمل معها على خفض التصعيد العسكري

ونشرت وكالة «بلومبيرغ» الأمريكية، رسالة مختومة من مكتب المدعي العام بتاريخ 3 يونيو الماضي، جاء فيها أنه عثر بحوزة المتهمين على أجهزة حاسب محمولة، وأقراص الذاكرة أظهرت أنهما عملا لصالح شركة «فابريكا ترولي» المتخصصة في «التأثير على الانتخابات التي ستعقد في عدة دول أفريقية»، بما في ذلك ليبيا.

وأوضحت الرسالة أن روسيا ثالثا غادر البلاد قبل أن تداهم الأجهزة الأمنية مقر إقامته، غير أنها لا تذكر متى وأين اعتُقل الروسيين، واكتفى أحد المسؤولي بحكومة الوفاق أن يؤكد للوكالة احتُجازهما منذ مايو 2019.

شرط روسيا لتطوير التعاون مع «الوفاق»
وخلال المحادثات التي عقدت أمس الأربعاء، اشترطت روسيا على حكومة الوفاق إطلاق ساغولي وسعيفان لتطوير التعاون الثنائي بين الجانبين.

وقالت وزارة الخارجية الروسية إنه «طرح مسألة الحاجة إلى الإفراج السريع وغير المشروط عنهما»، مضيفة أن «بقاءهما في سجن بطرابلس هو العقبة الرئيسية أمام التطوير التدريجي للتعاون الثنائي متبادل المنفعة».

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا




أخبار ذات صلة

0 تعليق