555555555555555

قتيل وأربعة جرحى في هجوم انتحاري على بوابة شرق مصراتة الليبية

ليبيا الخبر 0 تعليق 146 ارسل لصديق نسخة للطباعة
شاركها

 

أفاد مكتب الإعلام بمستشفى طوارئ مصراتة شرق العاصمة الليبية طرابلس بوصول قتيل وأربعة جرحى، حالة اثنين منهم خطيرة، جراء هجوم نفذه انتحاري على بوابة السدادة 120 كم شرق مدينة مصراتة.

وفجر الانتحاري سيارته القادم من منطقة الطريق الرابط بين بني وليد وبوابة السدادة على بُعد أمتار من البوابة، التي تحميها قوة من درع الوسطى.

وقال الناطق باسم المجلس العسكري مصراتة إبراهيم بيت المال في تصريح خاص إن الهجوم الانتحاري قد تسبب في إحراق عربتين التي كانت بالنقطة الأمنية  ، مؤكداً بأن عناصر التنظيم قد شنوا هجوماً مسلحاً على مسكر 28 مايو في بني وليد في ساعات الأولى من فجر الأربعاء  ما أدى إلى سقوط عدد من القتلى والجرحى من عناصر الكتيبة . حسب قوله.

 وأوضح بيت المال أن عناصر غرفة عمليات المنطقة الوسطى قد حاولت الاستجابة لنداء الاستغاثة الذي أطلقته كتيبة 28 مايو إلى أن عناصر التنظيم قد لاذوا بالفرار وتمكنوا من الاستيلاء على بعض الآليات التي كانت داخل أسوار الكتيبة و قيامهم  بحرق مقرها .

وطالب بيت المال جهات ذات العلاقة  بتوفير الدعم للقوات المرابطة على مشارف سرت حتى يتسنى لها القضاء على هذا التنظيم ،داعياً الحكومات المتصارعة على السلطة بأن تلم الشمل وتوحد الصف لتدارك الخطر الذي يهدد الشرق والغرب والجنوب  

وفي سياق متصل أدان المبعوث الاممي لدى ليبيا مارتن كوبلر عبر حسابه بموقع تويتر الهجوم الانتحاري الذي شنه تنظيم الدولة على بوابة السدادة ، مجدداً تأكيده على أهمية اتحاد الليبيون في صفاً واحد لمحاربة الإرهاب. حسب قوله

وكان تنظيم الدولة كان قد شن هجوم الأيام الماضية على بوابة  الرواغة بمدينة الجفرة وسط البلاد 

هذا وقالت مصادر عسكرية من مدينة بني وليد جنوب العاصمة طرابلس 170 كم ، إن عناصر تابعة لتنظيم الدولة حاولت السيطرة أمس على معسكر 28 مايو، مستولية أثناء ذلك على ذخيرة وأسلحة من المعسكر قبل فرارها.

يشار إلى أن بوابة السدادة تربط مجموعة طرق موصلة بين شرق وغرب وجنوب ليبيا، وسبق أن تعرضت لهجوم تنظيم الدولة في أبريل/نيسان من العام الماضي.

 

شاهد الخبر في المصدر ليبيا الخبر




0 تعليق