555555555555555

ليبيون: لن نسمح بأن تكون ليبيا حاضنة لـ "داعش"

بوابة افريقيا 0 تعليق 72 ارسل لصديق نسخة للطباعة

يحاول تنظيم "داعش" الإرهابي انتهاز فرصة التدهور الأمني الذي تشهده ليبيا ليتوسع أكثر ويبسط نفوذه على باقي المدن على غرار سرت إلا أنه يشهد هناك مواجهة مستميتة ورفضا له، قناة الآن التقت بمواطني طرابلس الذين أعربوا عن رفضهم لفكر داعش الغريب عن مجتمعهم، وقالوا إنه لاتوجد حاضنة لهذا الفكر المتطرف ...

الآن يحتل "داعش" مدينة سرت بشكل كامل ويفرض التنظيم الإرهابي على الأهالي فكره الضال وممارساته الهمجية، حيث الاعدامات وقطع الرؤوس وترهيب الأهالي.

من ضمن انتهاكات داعش ما كشفه نشطاء ليبيون مؤخرا عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن بداية تضييقٍ وتحكم بالنساء في ليبيا، ويبدأ التنظيم بفرض لباس واحد على جميع السيدات وغيره مرفوض تماما، إعلانات في الشوارع .. وخطب في المساجد.. بدأت بالتنبيه.. ومازالت ضمن نطاق المضايقات.

وعن أخبار داعش وموقفه ممن يعارضوه في باقي مدن ليبيا، نشرت إحدى الصفحات خبرا يقول إن الناطق الرسمي باسم داعش في مدينة سرت يجيز سبي نساء مدينة مصراتة الليبية، صفحة أخرى تقول إن مفتي داعش في سرت يعلن الحي رقم 3 غنيمة بما فيه من نساء و أطفال .

وهنا قائمة طويلة عن المحظورات لنساء سرت من قبل تنظيم داعش .

قرار بإغلاق المحال التجارية في سرت وهي:

- محال بيع العطور

- محال مواد الزينة

- محال الملابس النسائية " باستثناء تلك التي تبيع الحجاب"

- محال " مزينات النساء "

- محال بيع الملابس الداخلية للنساء وللرجال أيضا

- محال بيع الأقراص المدمجة " الأغاني و الأفلام "

- صالات المناسبات أو صالات الأفراح

المصدر ــ قناة الان

شاهد الخبر في المصدر بوابة افريقيا




0 تعليق