555555555555555

مؤتمر إعادة إعمار ليبيا... الإعمار من أجل الإنسان

ليبيا المستقبل 0 تعليق 111 ارسل لصديق نسخة للطباعة

منظمة الجنوب لإرساء السلام - مكتب الثقافة والمجتمع المدني ـ الجفرة  

مؤتمـر إعـادة إعمـار ليبيــا - تحت شعار "الإعمار من أجل الإنسان"

الجفرة، في الفترة من 19 إلى 21 نوفمبر 2016م

 إستهلال:

ليبيا المستقبل (منظمة الجنوب لإرساء السلام - مكتب الثقافة والمجتمع المدني ـ الجفرة): عبر مراحل التطور التاريخي للإنسان، واجهته قضية البحث عن حلول لما أدت إليه الكوارث الطبيعية والحروب من أزمات وما لحق بالبيئة والعمران من خراب ودمار، فأضطر إلى إعادة بناء المدن التي تعرضت للتدمير، الجزئي أو الكلي، على نحو يتناسب مع تصميمها السابق بإضافة بعض العناصر أو إلغائها، الأساسية منها أو الثانوية، في مخططها ونسيجها العمراني، وذلك باستخدام ما يفرضه التقدم العلمي والتطور التقني على مكونات المدينة المعاصرة، وفي كثير من الحالات إختفت ولم يبقى أي أثر من مميزات ومعالم العمارة التراثية والتاريخية وفقدت عدة مدن ملامحها وارتباطها بتاريخها.

ويستخدم مصطلح إعادة الإعمار في أغلب الأحيان للتعبير عن إعادة بناء ما تهدم من منشآت ومبان بسبب كارثة طبيعية أو حرب أو غيرها، وكثيراً ما يحدث خلط بين التنمية وإعادة الإعمار، ففي حين تعرف التنمية بأنها التغيير الذي يستهدف البيئة من حيث التهيئة والتجهيزات وكذلك المعارف والاتجاهات والممارسات، تعرف عملية إعادة الإعمار والبناء بأنها عملية إرتقائية بحاجة إلى تضافر جهود كثيرة في الفكر والثقافة والسياسة والخبرة والتجربة، ويذكر بعض المختصين إن مفهوم إعادة البناء ينصرف إلى البناء المادي بينما عملية إعادة الإعمار هي أعم وأشمل من البناء المادي، وهو ما يطرح التساؤل عن العلاقة بين إعادة الإعمار وإعادة البناء.

إن عمليات إعادة الإعمار والبناء التي حدثت في العالم يمكن أن تكون مرشداً في عملية إعادة إعمار ليبيا، ولكن لابد أن نضع في الحسبان إننا وبقدر الحاجة إلى الخبرات الأجنبية لمساعدتنا في المرحلة الراهنة لتقديم النصح والإرشاد يفضل أن تكون هذه الإستشارات والخبرات مخططة للتعظيم والتركيز على دور الإتصال والحوار المباشر ونقل الأفكار لا الكلمات التي تترك في تقارير توضع على الأرفف بعد عودة المستشار الأجنبي إلى بلاده. إننا بحاجة إلى تنمية وصقل مهاراتنا وخبراتنا المحلية والاستفادة من التقنيات الحديثة وتجارب الأخرين في صياغة النموذج الملائم والخاص بإعادة إعمار ليبيا.

 الإشكالية:

ترتكز إشكالية المؤتمر حول التساؤلات التالية:

- هل تكون إعادة إعمار ليبيا وفق خطة إستراتيجية شاملة أم بدراسة كل مدينة على حدة والتعامل معها وفق الخلفيات والتداعيات الخاصة بها؟.

- ما مدى الأضرار التي لحقت بالتجمعات الحضرية في ليبيا وما هي إمكانية إعمارها وفق منظور تنموي شامل ومستدام؟.

- هل يمكن تجنيب الإقتصاد الليبي هدر الموارد بالإبتعاد عن مفهوم التجريب بالاستفادة من التجارب السابقة في إعادة الإعمار؟.

- هل من الأفضل بناء مدن جديدة وفق أحدث تقنيات تخطيط وبناء المدن أم إعادة بناء المدن المتضررة والمحافظة على هويتها الإجتماعية والثقافية؟.

 الأهداف:

- التعريف بعملية إعادة الإعمار وإحداث وعي عام بأهميتها وأبعادها المختلفة.

- دراسة التجارب العالمية في إعادة الإعمار وبناء المدن الجديدة وتبادل الخبرات التخطيطية والمعلوماتية مع الأكاديميين والهيئات المختصة وبيوت الخبرة في المجال.

- دراسة الإمكانات البشرية والطبيعية والإقتصادية الليبية وتسخيرها في إعادة الإعمار والبناء وفق منظور تنموي مستقبلي شامل.

- دراسة الآثار الإجتماعية والنفسية السلبية للحروب على الفرد والمجتمع وسبل معالجتها.

- إبراز الدور المهم للتقنيات الحديثة في تطوير الدراسات المكانية التنموية للوصول إلى التحليل الدقيق الذي يحتاجه متخذو القرار.

- وضع الآليات المناسبة وصياغة النموذج الملائم والخاص بإعادة الإعمار في ليبيا.

 محاور المؤتمر:

- مفاهيم وآليات إعادة الإعمار والبناء.
- التجارب العالمية المختلفة في إعادة إعمار الدول.
- آثار الحرب على النسيج المعماري للمدن الليبية ومشكلات التخطيط وديناميكية الإعمار.
- استخدام نظم المعلومات الجغرافية والاستشعار عن بعد في إعادة الإعمار.
- الإمكانات البشرية والمادية المتاحة وإعادة الإعمار وفق منظور تنموي شامل ومستدام.
- تمويل عملية إعادة الإعمارومساهمات الإستثمار المحلي والأجنبي.
- المدن الجديدة كأحد البدائل في عملية إعادة الإعمار والبناء.
- المصالحة الوطنية والعدالة الإنتقالية ودورها في عمليات جبرالضرر وإزالة أثار الحروب.
- إعادة الإعمار من المنظور البيئي.
- الضوابط القانونية لعملية إعادة الإعمار.
- المكونات التراثية والتاريخية للمدن وآليات إعادة الإعمار.

 المستهدفون بالمشاركة:

المشاركة مفتوحة أمام الأكاديميين والمختصين والباحثين والمهتمين والمنظمات والشركات الوطنية والدولية والأفراد العاملين بكافة مجالات الإعمار في فعاليات ومناشط المؤتمر من ورقات بحثية علمية ومعارض مصاحبة أو غيرها مما يحقق أهداف المؤتمر.

 الأنشطة المصاحبة:

يصاحب المؤتمر معارض وعروض متخصصة من الشركات والمؤسسات ذات العلاقة والتي تتوافق مع أهداف المؤتمر.

 مواعيد هامة:

- إستلام ملخص البحث في موعد أقصاه: 01/06/2016م
- الرد بالقبول المبدئي للبحث في موعد أقصاه:
15/06/2016م
- إستلام البحث كاملاً في موعد أقصاه:
01/09/2016م
- الرد بالملاحظات على البحث في موعد أقصاه:
20/09/2016م
- إستلام البحث في شكله النهائي في موعد أقصاه:
20/10/2016م
- الرد بالقبول النهائي للبحث في موعد أقصاه:
05/11/2016م

 ملاحظات هامة للمشاركين:

- أن يكون البحث مميزاً ومعد خصيصاً للمؤتمر ويشكل إضافة علمية في أحد المحاور.

- ألا يزيد البحث عن عشرين صفحة بما في ذلك قائمة المصادر والمراجع والجداول والأشكال.

- لغات المؤتمر العربية والإنجليزية والفرنسية وتقدم ترجمة فورية أثناء جلسات المؤتمر.

- الورقات المقدمة باللغة العربية تكتب بخط نوع Simplified Arabic والورقات المقدمة بالإنجليزية أو الفرنسية تكتب بخط نوع Times New Roman بحجم 14 للعناوين  الرئيسة وحجم 12 للنص وتباعد بين الأسطر بمقدار 1.5.

- تقدم ملخصات باللغة العربية للبحوث المقدمة بإحدى اللغتين الإنجليزية أو الفرنسية ولا تزيد عن صفحة واحدة.

- لا تقبل البحوث التي لا تتبع المنهج العلمي المتعارف عليه.

• العنوان:

هون ـ الجفرة ـ ليبيا
جوال: 00218912154034 00218913748565
البريد الإلكتروني: Zagob1@yahoo.com mukasha1960@gmail.com

 

شاهد الخبر في المصدر ليبيا المستقبل




0 تعليق