555555555555555

اخبار ليبيا : استمرار نقص السيولة في مصارف بني وليد

الوسط 0 تعليق 51 ارسل لصديق نسخة للطباعة

تعاني جميع مصارف مدينة بني وليد، منذ ثلاثة أشهر، نقصًا حادًا في السيولة؛ حيث انتشرت مشاهد المواطنين في طوابير طويلة أمام المصارف منذ ساعات الصباح الأولى لسحب مرتباتهم.

وقال أحد الموظفين بمصرف الجمهورية في المدينة لـ«بوابة الوسط»، اليوم الثلاثاء، إن السيولة «غير متوفرة في جميع فروع المصرف، وإن إدارة المصرف على اتصال دائم مع المصرف الرئيسي ولكن دون جدوى. لم نتحصل إلى حد الآن على أي قيمة لتوزيعها على المواطنين»، مشيرًا إلى أن «الإيداعات اليومية لا تكفي لسد الطلب المتزايد على السيولة».

وأضاف أيضًا أن تدهور الأوضاع الأمنية أسهم بدرجة أولى في تعطيل عمل الجهاز المصرفي، وأدى إلى شلل في المعاملات النقدية خاصة بعد أن قام الكثير من المواطنين ورجال الأعمال وأصحاب رؤوس الأموال خلال الأشهر الأخيرة بسحب أموالهم من البنوك والاحتفاظ بها في بيوتهم.

وأثقلت أزمة السيولة المستمرة كاهل المواطنين داخل المدينة الذين تأخرت مرتباتهم، وهو ما أثر على ظروفهم المعيشية وقدرتهم الشرائية خاصة في شهر رمضان المبارك، فبعض الأسر عاجزة تمامًا عن توفير الاحتياجات الأساسية اليومية؛ حيث لجأ بعض الأسر لبيع بعض من ممتلكاتها الخاصة كالذهب مثلاً لتسيير حياتها، وفي بعض الأحيان يلجأ البعض إلى السلف من أصدقائه لحين توفر السيولة في المصارف.

يشار إلى أن مدينة بني وليد بها خمسة مصارف هي مصرف الجمهورية فرع بني وليد ومصرف الجمهورية فرع سوف الجين، ومصرف الجمهورية فرع تينيناي ومصرف التجاري الوطني ومصرف سوف الجين الأهلي.

شاهد الخبر في المصدر الوسط




0 تعليق