http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

تردي الخدمات يُنغّص الحياة بزاوية المحجوب

اخبار ليبيا 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



وصف أحد أعيان زاوية المحجوب بمصراتة الشيخ محمد المغربي، الأوضاع في المنطقة بـ”الكارثية” نتيجة تهالك البنية التحتية التي عطلت الحياة منذ حوالي 10 سنوات.

وأضح المغربي، لبرنامج “LIVE” على قناة “218 NEWS”، الخميس، أن سبب غياب البنية التحتية في زاوية المحجوب جاء نتيجة لخلاف بين الشركة التركية المتعاقد معها منذ 2009 لإعادة هيكلة البينة التحية وشركة الأشغال العامة المشرفة على مشروع الصيانة بالمنطقة.

وأضاف أن الحكومة كانت قد خصصت مبلغ 60 مليون دينار للمشروع ولكن الخلاف بين الجهتين عطّل سير العمل بالمشروع الأمر الذي جعل من الحياة اليومية تزداد صعوبة على الأهالي نتيجة غرق الطرق غير المعبدة بالأمطار.

وناشد الشيخ المغربي الجهات المسؤولة للالتفات للمشكلة في زاوية المحجوب التي يُشكّل عدد سكنها ربع العدد الكلي لأهالي مدينة مصراتة.

وبشأن ما تم تداوله من قيام شباب المنطقة بإغلاق الطريق الساحلي، بين المغربي أنهم فقط قاموا بتغيير مسار المركبات حتى يتعرّف المارة على المعاناة الصعبة التي يعيشها السكان عشرات المرات يوميا .

من جهته أوضح ممثل المعتصمين من أهالي زاوية المحجوب أبوبكر اسباقة أن الاعتصام سيستمر إلى أن تلتفت الجهات الرسمية والمسؤولة عن استكمال المشروع في الحالة التي يعيشها السكان، مبينا أن الوضع ازداد تفاقما خاصة مع الفترة التي هطلت فيها الأمطار، الأمر الذي عطل الحياة اليومية وأصبح الوصول إلى المدارس والمستشفيات والمرافق الخدمية الأساسية صعبا نتيجة غرق الشوارع والأحياء في زاوية المحجوب.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة 218 الليبية

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com