اخبار ليبيا رمضان

الطب الشرعي الليبي يكشف عن الفترة الزمنية التي أقدم خلالها تنظيم الدولة بذبح الأٌقباط المصريين بمدينة سرت

اخبار ليبيا 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



15 مايو,2018

14 مايو,2018

14 مايو,2018

كشف مستشار الطب الشرعي اعثمان الزنتاني عن الفترة الزمنية التي أقدم خلالها تنظيم الدولة بذبح الأٌقباط المصريين بمدينة سرت وسط الساحل الليبي.

وقال الزنتاني خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد بمدينة مصراتة امس الاثنين إن هذه العملية ومن خلال تحديد الفترة الزمنية عن طريق الطب الشرعي جرت ما بين نهاية 2014 وبداية عام 2015

وبيّن الزنتاني أن الفيديو الذي نشره التنظيم في 15 فبراير 2015 ليس التاريخ الفعلى لتلك المذبحة.

من جانبه، اعلن قوة البنيان المرصوص بشير القاضي في المؤتمر الصحفي عن ترحيل رفات الأقباط المصريين بعد الحصول على الإذن من النائب العام.

وأشار القاضي إلى أن عملية الترحيل تمت دون حضور الجانب المصري الذي لا يُشترط حضوره على اعتبار أن ترحيل رفات الأقباط المصريين يعد واجبا إنسانيا حسب تعبيره.

الجدير بالذكر أن تنظيم الدولة في سرت بثّ فيديو مسجّل للواقعة أظهر قطع رؤوس المسيحيين العشرين على شاطئ في فبراير 2015 وكانوا يرتدون ملابس برتقالية.

وسيطر تنظيم الدولة على مدينة سرت وسط الساحل الليبي عام 2015 وفقد المدينة أواخر 2016 بعد هزيمته على يد قوات البنيان المرصوص التابعة لحكومة الوفاق الوطني مدعومة بضربات جوية أميركية.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع ليبيا الخبر




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com