555555555555555

باحث روسي: وجود مصر ثقل عربي فى ليبيا يمنع تركيا من الاستفراد بها  ‏ اخبار ليبيا |

اخبار ليبيا 0 تعليق 10 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال الباحث في الشؤون الشرق أوسطية، دميتري كيم، إن موسكو تتفهم تجاوب مصر مع دعوة البرلمان الليبي، للمساعدة في فرض الاستقرار، لا سيما أن القاهرة ترى بذلك ضروري لحماية أمنها القومي، مشيرا إلى أن دخول مصر على خط الأحداث، من شأنه إجبار تركيا على التراجع عن اعتزامها الهجوم على سرت والجفرة والاقتراب من مناطق النفط، ومنعها من فرض تسوية سياسية بشروط مواتية.

واستبعد دميتري كيم الباحث في الشؤون الشرق أوسطية، فى تصريحات لـ”البيان” الإماراتية، ‏ حدوث صدام مباشر بين مصر وتركيا في ليبيا، لافتاً إلى أن وجود ثقل عربي في الأزمة الليبية، سيمنع تركيا من الاستفراد بليبيا، والتأثير على مصير شعبها، مرجحا أن  وجود مساع أمريكية لتوريط الكرملين في نزاع مباشر مع تركيا، مبيناً أن موسكو ستضع كل ثقلها لفرض حل سياسي للأزمة الليبية، ودون حصول صدام مباشر وواسع النطاق بين القوات الروسية والتركية.

وأوضح كيم أن العلاقات بين موسكو وأنقرة ستشهد مزيداً من التدهور في حال قيام الأخيرة، بنشر منظومة إس -400 في ليبيا، كما ألمحت مؤخراً، ودعا إلى عدم الاستهانة بالعامل الداخلي في تركيا، والتحولات التي يمكن أن تحصل فيها بشكل مفاجئ، على ضوء تصاعد حالة الامتعاض داخل قطاع واسع في المؤسسة العسكرية التركية، والتي لا ترى مصلحة في التورط في النزاعات الخارجية، والاستياء من أنّ أردوغان يركز على الموالين له، وليس على الأكفاء في السياسة والشؤون العسكرية.

 




0 تعليق