555555555555555

قطار الدورى الإنجليزى يتحرك اليوم بخمسة لقاءات

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

يتحرك قطار الدورى الإنجليزى اليوم بخمس مباريات، حيث يواجه فريق ليفربول نظيره بيرنلى عند الساعة الرابعة عصرا بتوقيت القاهرة ضمن منافسات الجولة الـ35 من عمر مسابقة «البريميرليج» التى توج بها ليفربول قبل نهايتها.

وفى اللقاء الثانى يلتقى تشيلسى بمنافسه شيفيلد يونايتد عند الساعة السادسة والنصف بتوقيت القاهرة، وفى تمام التاسعة يحل مانشستر سيتى الوصيف لمسابقة الدورى الإنجليزى ضيفا ثقيلا على نظيره برايتون. وفى الواحدة والنصف يقام لقاءان، الأول يجمع واتفورد بمنافسه نيوكاسل يونايتد، والثانى يواجه نوريتش سيتى نظيره وست هام يونايتد. الجدير بالذكر أن نادى ليفربول حصد 13 لقباً على مستوى القارة الأوروبية، حيث فاز بألقاب أوروبية أكثر من أى ناد إنجليزى آخر، بعدما حقق لقب دورى أبطال أوروبا 6 مرات آخرها عام 2019، متأخراً عن ريال مدريد بسبعة ألقاب وعن إيه سى ميلان بلقب واحد، وفاز بلقب كأس الاتحاد الأوروبى 3 مرات، وفاز أيضاً بلقب كأس السوبر الأوروبى 4 مرات. أما من ناحية التصنيف الأوروبى فيحتل المرتبة 42 على مستوى الفرق الأوروبية، وفقاً لتصنيف الاتحاد الأوروبى لكرة القدم، معتمدا على النتائج التى حققها فى المسابقات الأوروبية فى السنوات الخمس الأخيرة.

محلياً، ليفربول هو ثانى أكثر الأندية الإنجليزية فوزاً بلقب الدورى بـ19 بطولة، متأخراً عن مانشستر يونايتد ببطولة واحدة والذى فاز بلقب بالدورى 20 مرة. أيضاً حصل ليفربول على بطولة دورى لانكشاير وحيدة فى عام 1892، وفاز بلقب الدورى الدرجة الثانية 4 مرات. أما على مستوى الكؤوس فقد حصد الفريق 15 لقباً فى درع الاتحاد الإنجليزى، و7 ألقاب فى كأس الاتحاد الإنجليزى، و8 ألقاب فى كأس الرابطة الإنجليزية. ليصبح بذلك مجموع بطولاته المحلية حوالى 54 لقباً. بعد تأسيس نادى ليفربول فى عام 1892، شارك فى دورى كرة القدم فى السنة التى تلتها. وتعتبر الفترة الأكثر نجاحاً لليفربول كانت فى السبعينات والثمانينات، عندما قاد بيل شانكلى وبوب بيزلى النادى لتحقيق أحد عشر لقب دورى وسبع كؤوس أوروبية. ليفربول لديه منافسات طويلة مع جاره إيفرتون ومانشستر يونايتد. يلعب الفريق بالملابس الحمراء منذ عام 1964 عندما غير بيل شانكلى ملابس الفريق من القميص الأحمر والسروال الأبيض إلى اللون الأحمر. نشيد النادى هو «لن تسير لوحدك أبدا» والتى يقوم الجمهور بغنائها قبل بداية كل مباراة على أرضه. يلعب النادى فى ملعبه الأنفيلد منذ تأسيسه.

جماهير النادى كانت طرفا فى كارثتين، الأولى كانت كارثة ملعب هيسل فى عام 1985، عندما انهار جدار تحت ضغط الجمهور الهاربين فى ملعب هيسل، نتيجة لأعمال شغب قبل بداية مباراة نهائى كأس الأندية الأوروبية البطلة 1985 بين نادى ليفربول الإنجليزى ونادى يوفنتوس الإيطالى. مما تسبب فى وفاة 39 شخصاً وإصابة 600 شخصاً. أما الثانية فكانت كارثة هيلزبرة فى عام 1989 فى ملعب نادى شيفيلد وينزداى، خلال مباراة كرة قدم بين نوتينجهام فورست ونادى ليفربول ضمن الدور قبل النهائى من بطولة كأس الاتحاد الإنجليزى لكرة القدم. مما تسبب فى وفاة 96 شخصاً وإصابة العديد من الأشخاص.

اقتصادياً، وبحسب تقرير مجلة فوربس المعروف باسم قائمة فوربس لأغنى أندية كرة القدم فى العالم، يُعتبر نادى ليفربول عاشر أغنى ناد فى العالم، الخامس فى إنجلترا، حيث بلغت قيمته السوقية فى عام 2014، 691 مليون دولار أمريكى.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    80,235

  • تعافي

    23,274

  • وفيات

    3,702

شاهد الخبر في المصدر المصرى اليوم




0 تعليق