555555555555555

الصحافة الإسبانية: إنها روح كريستيانو

بوابة افريقيا 0 تعليق 80 ارسل لصديق نسخة للطباعة

إنهالت عبارات الإشادة على ريال مدريد الإسباني بعدما نجح في قلب الموازين لصالحه، وانتزع بطاقة التأهل إلى الدور قبل النهائي ببطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم على حساب فولفسبورغ الألماني، لكن وسائل الإعلام الإسبانية لم تغفل عن التأكيد على حاجة ريال مدريد إلى تعلم الدرس، إذ كان مهدداً بالخروج من دور الثمانية.
وصعد ريال مدريد إلى المربع الذهبي بالبطولة الأوروبية للموسم السادس على التوالي، بعدما سجل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو ثلاثية (هاتريك)، قاد بها الفريق للفوز على فولفسبورغ 3-0 أمس الثلاثاء، في إياب دور الثمانية، بعد أن فاز الفريق الألماني 2-0 ذهاباً على ملعبه.
وذكرت إذاعة راديو ماركا: "ببساطة، رونالدو كان بطلاً، لم يكن من الممكن إيقافه.. لكن لا يفترض بريال مدريد أن يعتمد عليه دائماً للخروج من المواقف الصعبة.. فلم يقترب مهاجمون آخرون (غاريث بيل وكريم بنزيما) من التسجيل، وهو أمر مقلق بشكل كبير".
وقال رونالدو نفسه عقب المباراة إنه قدم مباريات أفضل منها "وتسجيل ثلاثة أهداف لا يعني أنني لا أقوم بعمل أكبر من هذا عندما لا أسجل".
وأضاف "دائماً أقدم كل ما لدي، من يعملون معي يعرفون ذلك، والإحصائيات لا تكذب، إذا عملت بجدية، ستأتي الأهداف والتمريرات الحاسمة، أعمل بجدية، أنا محترف كبير وهذا يظهر أن الرب يساعد من يعملون بجدية".
ويمتلك ريال مدريد أغلى خط هجوم في العالم وأغلى فريق في تاريخ كرة القدم، لكنه غالباً ما يعتمد على رونالدو في الخروج من الأزمات، مثلما كان الحال في مباراة أمس أمام فولفسبورغ.
وجاء إثنان من أهداف رونالدو من الكرات الثابتة، إذ سجل الهدف الثاني برأسه إثر ضربة ركنية وأضاف الهدف الثالث من ضربة حرة.
وذكرت محطة كادينا كوبي الإذاعية "بأمانة، لم يقدم الريال أداءً رائعاً كفريق، وإنما شهدت المباراة أداءً رائعاً من لاعب واحد متميز".
وركزت إذاعة كادينا سير على الدروس التي يجب على ريال مدريد استخلاصها، وذكرت "ريال لا يجب أن يستهين بمنافسه في الدور قبل النهائي، مثلما فعل أمام فولفسبورغ الأسبوع الماضي (في مباراة الذهاب)".
وأضافت "اليوم منحت لهم فرصة جديدة، من جانب رونالدو، ولكن يجب على الفريق خوض ذهاب الدور قبل النهائي بالإصرار والتركيز اللازمين، بدلاً من التراخي والإفراط في الثقة".
ورفع رونالدو رصيده في البطولة الأوروبية إلى 16 هدفاً بفارق هدف واحد عن الرقم الذي قاد به ريال مدريد للتتويج بلقب البطولة في موسم 2013 / 2014 .
وذكرت صحيفة ماركا في واحد من عناوينها "إنها روح كريستيانو" بينما ذكرت صحيفة آس: "لا يوجد مستحيل أمام رونالدو".
بينما علقت صحيفة الباييس بأن الفوز أعاد إلى الأذهان ذكريات الانتصارات المثيرة للريال في الثمانينيات من القرن الماضي، والتي حققها رموز أمثال خوانيتو وسانتيانا وأولي شتيليكه وخوسيه أنطونيو كاماتشو.
وذكرت صحيفة الموندو أن "هذا الفوز ينعكس بشكل جيد للغاية على زيدان، مشيرة إلى أن المدرب الفرنسي ربما يكون قد حسم الآن بقاءه مع الفريق في الموسم المقبل، بغض النظر عن ما سيحققه الفريق في الدور قبل النهائي".

شاهد الخبر في المصدر بوابة افريقيا




0 تعليق