http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

10 عمليات اختراق لن تصدق أنها حدثت في الواقع

ليبيا 218 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



كشفت مجلة بلومبيرغ الأميركية قبل أيام عن عملية اختراق صينية ضخمة لشركات تقنية أميركية مثل آبل وأمازون من خلال زرع مجسّات تجسس في لوحات خوادم لهذه الشركات.

وجاء في تقرير المجلة أن السلطات الصينية زرعت في هذه اللوحات مجسّات صغيرة في اللوحات التي يتم تصنيعها بالصين وتركيبها.

وأعادت هذه العملية إلى الأذهان عمليات الاختراق الإلكتروني التاريخية:

اختراق موقع TJX 2006

وهي عملية اختراق موقع TJX الأميركي المتخصص في الأزياء والموضة عام 2006 على يد فريق القراصنة Shadow Crew وحصلوا على معلومات البطاقات الائتمانية لأكثر من 45 مليون عميل وقاموا بسحب مبلغ مليون دولار أمريكي, وقدرت الخسائر من هذه الهجمة بنحو 250 مليون دولار أمريكي.

فايروس 2004 Netsky
المدعو Sven Jaschan

وهي عملية اختراق نفذها شاب ألماني وأصبح يومها حديث وسائل الإعلام والصحافة، عام 2004 وكان يبلغ من العمر 18 عاما فقط، ويُدعى Sven Jaschan ، وأطلق يومها فايروس Netsky على شبكة الإنترنت، و قدرت الخسائر بنحو 500 مليون دولار.

سلسلة اختراقات Mafia Boy

كان مايكل كالسي شابا عادياً في الـ15 من عمره، إلا أنه معروف على الإنترنت باسم Mafia boy, حيث قام هذا الفتى عام 2000 بسلسلة من الاختراقات شملت أكبر وأقوى الشركات على مستوى العالم متمثلة في Dell و ياهو و Fifa.com و أمازون و Ebay و CNN, قدرت الخسائر من هذه الهجمات بمبلغ 1.2 مليار دولار.

الحملات الانتخابية الأمريكية

في عام 2008 وخلال الحملات الدعائية للانتخابات الرئاسية للولايات المتحدة الأمريكية لكل من باراك أوباما وجون ماكين، تمكن مجموعة لم يتم التعرف عليها من اختراق الأجهزة المستخدمة خلال الحملات، ونشر جميع بيانات ومعلومات هذه الحملات, وقامت الـ FBI بمصادرة جميع الأجهزة المستخدمة في الحملتين في محاولة لتعقب هذه المجموعة إلا أنها لم تنجح في ذلك.

قرصنة سوني

في عام 2011 قامت مجموعة غير معروفة باختراق شبكة PlayStation network وتسريب بيانات أكثر من 77 مليون مستخدم بما فيها بيانات البطاقات الائتمانية لهؤلاء المستخدمين, قدرت الخسائر من هذه الهجمة بنحو 2 مليار دولار، واستمر تأثيرها لـ 24 يوماً متواصلاً حتى تمكنت سوني من حل المشكلة, إلا أنها لم تستطع التعرف على هوية المخترقين.

اختراق حكومة استونيا

شنت عام 2007 مجموعة من القراصنة سلسلة هجمات على مواقع الحكومة أدت إلى تعطيل معظم خدماتها مما أدى إلى توقف الحياة بشكل شبه كامل في البلاد حتى تم تدارك الموقف ومعالجته, واشتبهت الحكومة الاستونية في تورط روسيا في هذا الهجوم لأسباب سياسية انتقامية.

الهجوم على شركة Epsilon

تقدم شركة Epsilon خدمات تسويقية ومالية لشركات عملاقة وتعرضت في عام 2011 إلى سلسلة من الهجمات الناجحة أدت إلى خسائر تقدر بـ 4 مليارات دولار وهي الأكبر من حيث الخسائر المادية في تاريخ الهجمات الإلكترونية.

متاهة الضوء

وهي عملية اختراق تعرضت له الحكومة الأمريكية, وكان في الخفاء وتم اكتشافه صدفةً من قبل الحكومة الأمريكية, ووجهت أصابع الاتهامات إلى الحكومة الروسية إلا أنهم نفوا ذلك, شمل هذا الهجوم خرائط ومخططات تابعة لوزارة الدفاع الأمريكية, ومعامل خاصة بوكالة الفضاء الأمريكية NASA والعديد من الجامعات ومعامل الأبحاث, تم اكتشاف الهجوم في عام 1988 بعد ان استمر في الخفاء لمدة عامين.

هجمات Titan Rain

عام 2004 تم اكتشاف مجموعة من الهجمات المتلاحقة أطلق عليها اسم Titan Rain وشملت الهجمات وكالة NASA وشركتي Lockheed Martin و  Redstone Arsenal لتصنيع الأسلحة ومعامل Sandia البحثية, وقد نجحت هذه الهجمات في الحصول على الكثير من المعلومات والبيانات الهامة من هذه الجهات.

القنبلة الإلكترونية الأولى (1982)

خلال الحرب الباردة بين الولايات المتحدة والاتحاد السوفيتي وتحديداً عام 1982, وجدت الولايات المتحدة طريقة لتفجير خطوط الغاز المارة في صحراء سيبيريا عن طريق اختراق الحواسيب المسؤولة عن تشغيل هذه الخطوط والعبث بأدوات التحكم في الضغط داخل هذه الأنابيب , مما أدى إلى انفجار هائل يقال إنه كان يمكن رؤيته من الفضاء الخارجي.

شاهد الخبر في المصدر ليبيا 218




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com