http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

صعوبات النوم فد تكون بسبب جيني

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



اشترك لتصلك أهم الأخبار

حدد باحثون من جامعة كاليفورنيا الأمريكية أسباباً جديدة قد تكون لها تأثير على ظهور مشاكل في النوم.

وقال العلماء في بحث نُشر أمس في مجلة «الطب النفسي الجزيئي» إن هناك صلة وراثية محتملة بين الأرق، ووجود خلل في الجينات، قد يكون موروثًا.

وظهرت دراسات سابقة أن العديد من السمات المتعلقة بالنوم –بما في ذلك الأرق- قد تكون موروثة من أحد الأبوين، أو كلاهما، واستناداً على تلك النتائج، بدأ الباحثون في النظر في العديد من المتغيرات الجينية عند البشر الذين يعانون من الأرق.

وأجرى الباحثون تحليلاً واسعًا على عينات من الحمض النوي تم الحصول عليها من 33 ألف جندى من أصل أوروبي وأفريقي ولاتيني وأمريكي، شاركوا في دراسة عسكرية لتقييم المخاطر المتعلقة بالحرمان من النوم، ليجدوا أن الجنود الذين يُعانون من الأرق وصعوبات النوم لديهم خللاً في جين يُسمى AUTS2 يُعتقد أن مسؤول جزيئًا عن عملية النوم من الناحية الفسيولوجية.

وأكدت الدراسة أن الأرق لديه أساس وراثي جزيئي، ووجد الباحثون أيضًا صلة قوية بين الأرق والإصابة بالنوع الثاني من داء السكري، كما وجدوا علاقة بين اضطرابات النوم والاضطرابات النفسية الأخري، كالاكتئاب الشديد، وهو الأمر الذى يُشير إلى وجود خلل وراثي مشترك لتلك الأنماط المرضية.

وجاء في الدراسة أن الأرق يرتبك بظهور متغيرات مُحددة على الكروموسومات 7 و 9، كما يرتبط ظهور أعراضه بخلل أخر في الجين AUTS2 وهو الجين المرتبط بزيادة استهلاك الكحول.

وتتسبب اضطرابات النوم في الإصابة بعدة أمراض من ضمنها أمراض القلب والسكري، وقد تتسبب تلك الاضطرابات في الانتحار.

ويقول «موراي شتاين» الباحث الرئيسي في الدراسة وأستاذ علم النفس الفسيولوجي بجامعة كاليفورنيا إن الدراسة الجديدة ستساهم في فهم أفضل للأسس الجزيئية للأرق، وهو الأمر الذى سيكون حاسمًا لتطوير علاجات جديدة.

شاهد الخبر في المصدر المصرى اليوم




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com