555555555555555

ارهابي جزائري يكشف تحركات القاعدة على الحدود التونسية

الجريدة التونسية 0 تعليق 94 ارسل لصديق نسخة للطباعة

بعد ان سلم نفسه الى مصالح الأمن الجزائرية خلال شهر مارس الجاري  تحدث الإرهابي  الجزائري بليل منصور، المدعو "أبو عبد الوهاب"  عن نشاط القاعدة على الحدود التونسية  مبينا أنه كان ينشط في صفوف جماعة السلفية للدعوة والقتال التي تحولت فيما بعد إلى تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي.

وأكد الارهابي في شهادة  نشرتها اليوم الثلاثاء 22 مارس صحيفة ” الشروق ” الجزائرية  أن أغلب ما كان يميز الفترة التي قضاها في صفوف هذه الجماعة التضييق الممارس عليه وعلى رفاقه من طرف حاشية دروكدال التي كانت تتمتع بالسلطة مبينا أن المقربين من دروكدال كانوا يتنقلوا بحقائب مملوءة بالأورو وينعمون بعائدات التنظيم من عمليات الاختطاف التي كان يقوم بها.

وأضاف  أن باقي العناصر لم تكن تجد ما تأكله وتموت جوعا، مشيرا في ذات السياق إلى أن العديد من العناصر الإرهابية توفوا بسبب الجوع والأمراض المنتشرة في الجبال نتيجة نقص الرعاية الصحية والإهمال خاصة بالنسبة للعناصر الجديدة التي كانت تموت حرقا في الغابات وغرقا في الوديان، وبسبب الألغام لعدم معرفتهم بتضاريس المناطق الخطيرة والوعرة الملغمة، حيث رفض درودكال منحهم دليلا يسير بهم.

شاهد الخبر في المصدر الجريدة التونسية




0 تعليق