http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

انخفاض الدولار بسبب بيانات التضخم الأمريكي وإقالة تيلرسون

الوطن 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



سجّل الدولار الأمريكي، انخفاضا اليوم، مقابل العملات الأوروبية بعد صدور بيانات التضخم، التي دلت على أنّ رفع معدلات الفائدة سيتم تدريجيا، وكذلك بسبب التغيرات السياسية في البيت الأبيض.

وفتح السوق المالي الأمريكي "وول ستريت"، بشكل أقوى بعد ارتفاع مؤشر أسعار المستهلكين 0.2% في فبراير كما توقع المحللون.

وقال مارفن لوه استراتيجي الأسواق في مؤسسة "بي إن واي ميلون ماركتس"، إنّ تقرير التضخم "جاء مطابقا تماما للتوقعات، ويعكس جزئيا بعض مخاوف التضخم الذي تسبب بها تقرير البطالة ومؤشر أسعار المستهلكين الشهر الماضي".

وتأثر الدولار بقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إقالة وزير خارجيته ريكس تيلرسون قبل المحادثات مع كوريا الشمالية. وقال المحلل مايكل هيوسون في مؤسسة "سي إم سي ماركتس"، في تغريدة عبر "تويتر": "الدولار الأمريكي يسجل ضعفا آخر عقب الإعلان عن إقالة تيلرسون".

وخففت بيانات التضخم من التقلبات في وول ستريت، الذي تنفس الصعداء اليوم، بعد أن أفزعت المخاوف من التضخم وارتفاع معدلات الفائدة المستثمرين في الأسابيع الأخيرة.

ويتوقع أنّ يرفع الاحتياطي الفدرالي (البنك المركزي) معدلات الفائدة المعيارية الأسبوع المقبل، في واحدة من 3 عمليات رفع الفائدة المتوقعة، إلا أنّ مراقبي الأسواق كانوا يترقبون مؤشرات بأن البنك المركزي سيتصرف بمزيد من الحزم.

شاهد الخبر في المصدر الوطن

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com