http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

الإرهابي أبو أوس الزواي يقاتل ضمن صفوف مليشيات الرئاسي في طرابلس

اخبار ليبيا 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



طرابلس-العنوان

ظهر القيادي في ما يسمى غرفة عمليات ثوار ليبيا عبدالباسط الشاوش المكنى أبو أوس الزاوي في مقطع مسجل مؤكداً مشاركته في اشتباكات الخميس جنوب العاصمة طرابلس ضمن مليشيات الرئاسي ضد القوات المسلحة العربية الليبية.

وظهر الإرهابي أبو أوس الزاوي في التسجيل وهو يرفع سبابته قائلا أن فبراير باقية وتتمدد مشيراً إلى أنه وآخرين من الزاوية والقوة المتحركة وهي مجموعات مسلحة من الأمازيغ،  وثوار جنزور يقاتلون ضمن صفوف الحشد الميليشاوي.

ويعرف الشاوش بأنه من أهم قيادات ما يسمى غرفة ثوار ليبيا التي أسسها وقادها المطلوب للنائب العام شعبان هدية المكنى ”أبوعبيدة الزاوي” كما يرتبط أيضاً بخليط من الكتائب المتشددة على رأسها كتيبة الفاروق وكذلك بالقيادات التي كانت معتقلة في السعودية مثل محمود بن رجب ومحمد الخذراوي الذين أُطلق سراحهم وعادوا مجدداً لسابق أنشطتهم  .

كما أنه لا يخفي إعجابه في أوقات سابقة عبر حسابه الشخصي على فيسبوك أولا بالرئيس الإخواني المعزول محمد مرسي ومن ثم بزعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن ولا يمانع لاحقاً في طرح مسألة قبول داعش من عدمه على الاستفتاء من حيث الرفض وإمكانية القبول.

وكان قد اتهم المجلس الاجتماعي لقبائل ورشفانة الشاوش بعمليات حرق بيوت وتخريب طالت المنطقة ما بين سنتي 2014 و 2015 خلال وبعد عملية فجر ليبيا، حيث كان يعتبر ورشفانة والزنتان في ذلك الوقت من الخونة المنتكسين على الثورة ويصف القبائل التي وقفت ضدهم بـ “الخسيسة”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة العنوان الليبية




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com