555555555555555

#الحفله_على_الإعلام_المصري عقب فضيحة "تركيا غيت"

العربى الجديد 0 تعليق 183 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قرض ناشطون الشعر في الإعلام الموالي للانقلاب بمصر، بعد فضيحة "تركيا غيت (gate)" كما سماها بعضهم، والتي سقطت فيها الأذرع الإعلامية، على مدار ليلة الانقلاب الفاشل في تركيا.


هذا الإعلام، سهر الليل يتغنى بنجاح انقلاب لم يدم ساعات، ونقل مظاهرات مؤيدي أردوغان على أنها لمؤيدي الجيش، وشمت وكذب، ولف ودار، ووصل إلى تحذير بعض الخبراء، من إعراض المشاهدين عن القنوات والصحف المصرية، عقب فضيحة "تركيا جيت"، ونقلت صحيفة "الشروق" تلك التحذيرات.

الإعلام الفضيحة، لم يستحق غير "التحفيل عليه" (إطلاق حملة تسخر منه)، من قبل كل مستخدمي منصات التواصل، عبر وسم #الحفلة_على_الإعلام_المصري. وشارك الناشطون في السخرية من هذا الإعلام، الذي خرج صبيحة يوم الفضيحة، كأن شيئًا لم يكن، بل حاول جاهدًا حفظ ماء وجهه باختراع قصة "دي تمثيلية من أردوغان".

بدورها، قالت أميرة "#الحفله_علي_الإعلام_المصري احنا المفروض بدل ما كنا نعمل ثورة على مبارك كنا عملنا ثورة على الاعلام القذر ده.. اللى مع اول مصيبة هيخلعوا".


أما إيمان فسخرت "#الحفله_على_الإعلام_المصري، سبحان الله وكمان عندنا إعلام؟! احنا عندنا Talk show ردح وفبركة وتهويل وركوب موجه مفبركة بالأساس وتعليقات وبس"، وقالت أسماء "حد يقول للإعلام المصري إن انقلاب تركيا فشل، والله فشل، أقسم بالله فشل، #الحفله_على_الإعلام_المصري".

وتعجب أحمد "بعد الحسرة والندامة الإعلام المصري يخرج بتحليل ان ما حدث في تركيا تمثيلية، فاكر كل الموضوعات مثل تمثيلية 30 يونيو، #الحفله_على_الإعلام_المصري".

وعلق العريني "الإعلام المصري مصمم إن الإنقلاب نجح... بكرة هيرجعوا يتكلموا عن الدوري ومافيش حد هيجيب سيرة تركيا... رهانهم الرابح دائما في سوق أنعامهم". واستخدم "محارب" كلمة غول الشهيرة في السخرية وقال "غول: تركيا ليست دولة في أمريكا اللاتينية أو أفريقيا ليسيطر عليها مجموعة لصوص عبر إنقلاب في منتصف الليل، لاحظ ان كلامك جارح".


اقــرأ أيضاً

شاهد الخبر في المصدر العربى الجديد




0 تعليق