اخبار ليبيا فيسبوك

لمـــــــــــــــن تدق الأجراس

ليبيا المستقبل 0 تعليق 58 ارسل لصديق نسخة للطباعة



                       لمـــــــــــــــن تدق الأجراس
                                           سالم قنيبر
1 - داعش ...داعش .. تنظيم الدولة ثم  .. داعش .نشرات الأخبار العالمية
جميعها تأتي على ذكر تنظيم الدولة المسمى بداعش.
2 - وفي سوريا المبتلاة بحرب أهلية طاحنة لم تنجح قوات التحالف.. (ستون
دولة تشارك في العمليات العسكرية ضد داعش) ..كذلك .القوات الروسية
المتحالفة مع القوات السورية الرسمية وتركيا في النيل من (تقدم) أو اتساع
انتشار قوات داعش.... وكذلك الحال في العراق تتصدر نشرات الأخبارالعالمية
والعربية متابعة لمواقع القتال  التي تنشب في هذه البلاد في الحرب ضد
داعش.
3 - رؤساء الدول في بياناتهم أو خطبهم أو تصريحاتهم يعرجون على ذكر داعش
ووجوب التصدي للخطر الذي يتهدد السلام في العالم من جراء  (إرهاب ) داعش.
4 - الكساسبة طيار أردني شاب .. أسقطت طائرته قوات داعش – ووقع أسيرا
عندهم .. طائر في قفص تم حرقه .. وتعمم نشرصورة الكساسبه وهو في القفص
الذي أضرمت فيه النيران.
5 -  وفي سرت الليبية – وسيكون لسرت شأن .. وسيكون لهذه المدينة مكان
متقدم في قادم الأحداث .. وعلى شاطئ خليجها حيث مياه شمالي البحر المتوسط
تنساب أمواجه البيضاء متتابعة فوق مياهه الزرقاء المتلألئة تحت أشعة
الشمس الساطعة  ... تختلط هذه المياه النقية بنهر من ألدماء المتفجر من
رقاب  العشرات من الأقباط المصريين الذين وقعوا في قبضة داعش .. وقد لقي
الشريط المصور  عن هذا الحدث  المتكامل اهتماما ظاهرا وانتشارا واسعا عند
وسائل الإعلام العالمي. .. الذبح ... قطع الرؤوس  العمليات الانتحارية ..
التفجير .. والحرق.
6 - التحريض على الحرب المستقبلية  ضد داعش .. والتأليب .. والتهيئة
لقبول تداعيات هذه الحرب القادمة وترشيح المشاركين الأساسيين , وتوزيع
المهام والاختصاصات والمواقع وغيرها .. كل ذلك نلمسه من خلال دوائر
الحراك السياسي ( للمجتمع العالمي) ... والصدى الذي يتردد عنه.
7 - وفي تونس العمليات التي قامت بها داعش أو نسبت لها ضد السائحين
الأجانب بعثت عند حكومتها الاضطراب .. ودفعها لإعلان الطوارئ .  رغم ما
يؤدي إليه من تراجع لأحد مقومات اقتصادها  الأساسية.. وتتوجس تونس خيفة
.. ويشير ما يتكشف من اتساع انتشار حركة داعش أن الأعداد الكبيرة من
منتسبي هذا التنظيم هم مواطني تونس .. ويتردد الحديث عن الكثيرين   في
مختلف مواقعهم أنهم قد قدموا من تونس . وكان معظم القتلى الذين استهدفتهم
الطائرة الأميريكية من أتباع داعش في صبراتة الشهر الماضي هم من
التونسيين.
8 - هجمات باريس 13 نوفمبر 2015 التي أعلن تنظيم الدولة  الإسلامية عن
تبنيه لها. شملت عمليات إطلاق نار جماعي وتفجيرات انتحارية واحتجاز
رهائن.. وأسفرت عن مقتل 130 قتيلا و 386 من الجرحى .. وصفها الرئيس
الفرنسي بقوله  (عمل حرب نفذته داعش... خطط له في سوريا .. جرى تنظيمه في
بلجيكا ... أرتكب على ترابنا بتواطئ فرنسي )  وجاءت تلك الهجمات (
انتقاما لمشاركة فرنسا في الحرب السورية)  .. واعتبرت تلك الهجمات بأنها
الأكبر دموية التي عرفتها فرنسا منذ الحرب العالمية الثانية.
9 - ذلك ما آل إليه الحال بالشرق الأوسط الذي كان قد تم الشروع في تنفيذ
ما تم التخطيط له تحت مسمى ( الشرق الأوسط الجديد) .. بدأ بغزو العراق).
وكان  يهدف – كما يقول آنذاك منفذيه - إلى إعادة صياغة مكونات دوله
الواقعة تخت تسلط  أنظمة ديكتاتورية عسكرية والإطاحة بها واحلال نظام حكم
ديموقراطي بديل . وكان الغزو الأمريكي الذي اتخذ طابع الاحتلال المباشر
ونزول الجيش الأمريكي لمباشرة القتال . وما ترتب عليه من المقاومة
لوجودهم من قبل الشعب العراقي المسلح بأسلحة الجيش العراقي التي انتشرت
بينهم بعد سقوط نظام صدام حسين ..  ولحق الضرر بأفراد الجيش الأمريكي
الذين نزلوا على الأرض   ... وتعثر المشروع الأمريكي . وترك العراق(2003
– 2011) ..  تموج مع موروثات مخلفات التاريخ الإنساني العرقية والعقائدية
.. والحضارية  متداخلة ومتضاربة أو متصارعة ومتقاتلة  في مسعى لتحقيق
وجود مميز لكل منها وتلك ( داعش ) ...
10 - تنظيم الدولة الإسلامية نتاج الحرب الأميريكية العراقية الذي يطرح
الآن عالميا ويتم الإعداد لتوجيهه نحو ليبيا  ....  (عدد من التقارير
الغربية تتحدث عن  مخطط لداعش يقضي بنقل العاصمة إلى سرت واتخاذها نقطة
انطلاق لعملياتها ضد أوربا).... وما يجري على الأرض الليبية وما أصبحت
عليه مدينة سرت الليبية وتحولت إليه .. والاعلان عن احكام السيطرة عليها
وعلى مجالها البحري الممتد شرقا وغربا من قبل تنظيم الدولة ... والشروع
في إقامة مؤسسات لهذه لدولة من الشرطة والقضاء والتعليم وبيت مال
المسلمين وغيرها. وتطالعنا الأجهزة المتعددة للإعلام بالأخبار المصورة عن
(داعش الذي يستعرض شرطته في سرت ..) ..وعن (سرت معقل داعش الجديد ونقطة
انطلاقه نحو أوربا ... ).  أو  (داعش الذي يتوغل داخل ليبيا ).... وقد
نتوقف عند عنوان  يقول ( داعش يقطع بالفأس رأس سيدة في سرت) ...وآخر
مفاده (الفرض على التجار بدفع الزكاة لبيت مال المسلمين.).
11 - ويذكر لليبيين حضور في التاريخ المعاصر للحركات السياسية الإسلامية
المرتبطة مرجعيا بالدين الإسلامي  .. في عهد العقيد القذافي  ... وأثناء
قيام ثورة  17 فبراير وهم الآن يخوضون المعترك السياسي الليبي المضطرب في
مختلف البقاع الليبية كل حسب موقعه. ..
12 ويزداد توجه الاهتمام العالمي نحو داعش واتساع وجودها في ليبيا
واتخاذها من سرت عاصمة لدولة الخلافة الإسلامية واستعراضها المتابع
إعلاميا  لقواتها العسكرية في الطرق الرئيسية من شوارع سرت.
13 - التقرير الصادر عن الأمم المتحدة بشأن التطورات السياسية والأمنية
الرئيسية  في  ليبيا رقم 2238 لعام 2015 يشير إلى اتساع نفوذ داعش
وانتشارها في ليبيا  وجاء فيه ... ( أعرب الأمين العام  عن القلق البالغ
إزاء تمكن داعش بسهولة نسبية من توسيع مجالات سيطرتها وتأثيرها على مدى
الأشهر القليلة الماضية) ... وقد يكون في التصريح الذي جاء على لسان
الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند... بشأن تمكن وجود داعش في ليبيا وما
سيؤدي إليه من تداعيات على مصيرالمستقبل السياسي للبلاد فنجده  يقول ( إن
ليبيا بلا جدال ستكون الملف الأبرز في الأشهر القادمة).  وتلك بعض من
المشاهد وليس المشهد كله نضعها مقدمة لحديث متابع.
سالم قنيبر  - بنغازي 5 مارس 2016

شاهد الخبر في المصدر ليبيا المستقبل




0 تعليق

مركز حماية DMCA.com