http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

منتقدا أجور أعضاء مجلس النواب.. الحبري: ظاهرة الفقر في ليبيا بدأت تنتشر بشكل حقيقي

اخبار ليبيا 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



بنغازي-العنوان

قال محافظ مصرف ليبيا المركزي البيضاء التابع لمجلس النواب، علي الحبري، إن ظاهرة الفقر بدأت تتنشر بشكل حقيقي داخل المجتمع الليبي على الرغم من المظهر السائد بأن ليبيا دولة نفطية.

وأضاف، الحبري، قبل أيام في لقاء على برنامج الحدث الذي تبثه قناة ليبيا الحدث، ورصدته صحيفة العنوان، أن ظاهرة الفقر في ليبيا يمكن الاستدلال بها بكل بساطة.

ودعا الحبري، إلى ضرورة أن يكون هناك اقتصادًا عادلًا لمحاربة الفقر من خلال شبكات الأمن الاجتماعي، إضافة إلى محاربة البطالة.

كما دعا إلى ضرورة النظر في ظاهرة العمل والأجور. وقال: ” إن الحد الأدنى للأجور الآن هو 450 دينار”، واصفًا ذلك بأنه “مأساة حقيقية”.

وأضاف، “لابد من إعادة النظر، بنظر شاملة. “متمسكليش التعليم أو القضاة أو الصحة أو الداخلية لوحدهم”. بل لابد من وجود نظرة عادلة”.

وتابع يقول: “إن المتعارف عليه دوليًا هو أن الحد الأدنى للأجور يجب أن يكون متوازنا مع الحياة الكريمة من خلال الأسعار، وبالتالي لابد ألّا يقل الحد الأدنى للأجور عن 800 دينار”.

وأشار الحبري، بالقول: “إن من الأدبيات العالمية في إطار هيكلة الأجور ألّا يتجاوز الحد الأعلى للأجور عشرة أضعاف الحد الأدنى، وبالتالي فإن الحد الأعلى للأجور في الدولة يفترض ألا يتجاوز الـ 8 آلاف دينار”.

وأضاف، “لو أخذنا الآن مجلس النواب. جلستين في الأسبوع “أسبوع فيه وأسبوع لا”. في حين أن أستاذ جامعي متقاعد من الثمانينيات ويتقاضى مرتب 450 أو 500 دينار. مأساة حقيقة 16 ألف بـ 500 دينار”.

وطالب الحبري، بضرورة النظر في منظومة الضمان الاجتماعي من أجل إيجاد اقتصاد عادل في ليبيا.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة العنوان الليبية




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com