فيسبوك اخبار ليبيا

سقوط داعشي من مليشيا “الفار”.. وتجنيد الإرهابيين واغتصاب النساء أبرز الجرائم

اخبار ليبيا 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



أخبار ليبيا 24 – متابعات 

اعتقلت الشرطة العسكرية في مدينة بنغازي الإرهابي محمد صبحي، الذي يحمل الجنسية المصرية وكان “مسؤول النقلية” بتنظيم داعش في المنطقة الغربية، حيث أدلى باعترافات مثيرة؛ منها سرقة واغتصاب فتيات ليبيات، بالإضافة إلى خطف رهائن وطلب فدية من أسرهم.

المصدر الذي فضل عدم ذكر  اسمه ، قال إنه تم القبض على صبحي في أحد الكمائن الأمنية على طريق منفذ أمساعد البري وهو في طريقه إلى مصر، حيث كان يخطط للسفر من بنغازي إلى القاهرة، موضحًا أن الإرهابي كان في مليشيا يتزعمها القيادي في تنظيم داعش الإرهابي محمد سالم بحرون والمعروف بـ”الفار”.

 واعترف صبحي، الذي دخل ليبيا بطريقة غير شرعية، حيث كان يعمل كهربائيا في القاهرة، أن “الفار” كان يجند المئات من المهاجرين الأفارقة من حاملي الجنسية التشادية والسودانية، كما كان يضم مقاتلي تنظيم بوكوحرام الإرهابي للقتال في صفوف داعش ضد قوات “الجيش الليبي”.

كما اعترف الإرهابي المصري بأن “الفار” قائد المليشيا التي ينتمي لها اختطف العشرات من النساء الليبيات من بين أسرهن في شارع عمر المختار بمدينة الزاوية، وكان أحيانا يقتل النساء وأسرهن.

ويسيطر “الفار” على مزرعة خارج مدينة الزاوية، على الساحل الغربي لليبيا غرب طرابلس، حيث يتخذها سجنا لرهائنه، بالإضافة إلى مزرعة أخرى لجلب المختطفات واغتصابهن من قبل أعضاء التنظيم الإرهابي، حيث تقاتل المجموعة التي يتزعمها “الفار” في صفوف المليشيات الداعمة لحكومة الوفاق برئاسة فائز السراج إلى جانب مجموعات مسلحة من مدينة الزاوية، من بينها عصابات تهريب واتجار بالبشر.

وعين “الفار” آمرا لقوة الإسناد الأمني الأول التابعة لمديرية أمن الزاوية، كما عين في الشرطة برتبة ملازم أول، بوثائق مزورة وتمت ترقيته إلى رتبة نقيب، ويعد من أخطر مهربي الوقود والبشر في مدينة الزاوية، وله سجل حافل بالجرائم المخلة بالشرف، مثل الاغتصاب والخطف والاعتداء على النساء، بالإضافة إلى التهريب وتجنيد المهاجرين، كما أنه مطلوب جنائيا من قبل النائب العام، لتورطه في قضايا أمنية وإرهابية.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من اخبار ليبيا 24

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com