اخبار ليبيا رمضان

بمناسبة اقتراب عيد الفطر المبارك .. أسواق بنغازي تشهد تراجع في أسعار الملابس  والأحذية

اخبار ليبيا 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



بنغازي 30 يونيو2019 (وال) شهدت أسواق الملابس والأحذية في مدينة بنغازي انخفاض ملحوظ في الأسعار بالتزامن مع اقتراب عيد الفطر المبارك .

وتنافست المحلات التجارية المختلفة في الإعلان عن تخفيضات مفاجأة يصل بعضها إلى نسبة 50%، فضلاً عن تساوي قيمة البضائع ببطاقات الدفع الإلكتروني والنقدي”الكاش” بدون أدنى  نسبة زيادة تذكر.

من جهتهم، يتسابق  أعضاء الجمعيات الخيرية وأصحاب المجهودات الخيرية الفردية وكشاف بنغازي في  تقديم يد العون لكل المحتاجين التي حالت بهم الظروف من عدم قدرتهم على شراء ملابس العيد لأطفالهم وذويهم وبمختلف الأعمار يتم بيعها لمستحقيها بأسعار رمزية زهيدة وذلك لرفع الحرج عن المتعففين.

وفي ذات السياق – وكالة الأنباء الليبية – استطلعت آراء المواطنين وأصحاب المحلات  في الأسواق  عن حركة البيع والشراء في العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك.

وقد بين الاستطلاع  استحسان أغلب المواطنين بأسعار هذا الموسم التي جاءت رحيمة على غير العادة.

وقال أحد الباعة في محل تجاري بأن هذه السنة أفضل بكثير, من ناحية الأسعار وأيضا من ناحية فرحة الناس واستقبالهم للعيد , بالرغم من استمرار زعزعة الدولار وعدم استقراره, مما سبب في عدم استقرار أسعار السوق .

وتابع بخصوص البضاعة المتوفرة بالأسواق تقريبا تناسب أغلب الطبقات المتوسطة والمتدنية, بالإضافة إلى مساعي أهل الخير التي لم تتوقف عن دعم الناس وتقديم يد العون لهم .

وفي سياق متصل, قال صاحب محلات ملابس أطفال, بمنطقة الليثي إن هبوط الدولار لعب دورا مهما هذه السنة, وساهم في انخفاض الأسعار وتوفير مختلف الألبسة المناسبة لكل طبقات المجتمع, بالإضافة إلى توفير الخدمات المصرفية المختلفة والتي ساهمت بشكل كبير بمد يد العون للمواطن .

وعبرت ربة المنزل “م .ن” عن غضبها لاستغلال أصحاب المحال التجارية الذين يوفرون خدمات مصرفية عن رداءة البضاعة المعروضة في السوق وأنهم بذلك يقومون باستغلال المواطن المضطر للجوء لهذا الحل لعدم قدرة البعض عن توفير المال لشراء ملابس العيد لأطفاله .

ومن جهتها، قال رب أسرة مكونة من أربعة أطفال، إن هناك صعوبة بالغة لشراء الملابس لأطفالها،خصوصا بأن المصرف منح لهم فقط 400دينار، والتي أنفقها على احتياجات رمضان .

وتابعت أن هنالك ارتفاع في الأسعار يشعرون بيه ذوي الدخل الشحيح أو المنعدم ويتمنى أن تعود الصناعة المحلية الملابس والتي ستكون يد عون خصوصا للفئة المحتاجة في البلاد .(وال-بنغازي)  ب ف /ف و / ع ع

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من وكالة الانباء الليبية وال




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com