تويتر اخبار ليبيا

عبدالعزيز: دعمنا ثوار بنغازي ودرنة وأرسلنا لهم الجرافات وكل شيء ولنا الفخر في ذلك

اخبار ليبيا 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



ليبيا – جدد عضو المؤتمر العام منذ عام 2012 محمود عبد العزيز مطالبته بتشكيل حكومة حرب ، داعياً حكومة الوفاق إلى الاختيار بين ما وصفها بـ” شرعية الثورة والثوار ” وشرعية المجتمع الدولي.

عبد العزيز طالب في مقطع مصور تابعته المرصد بضرورو حسم المعركة في طرابلس والتي لن تتم في ظل الاجراءات الحالية للرئاسي حسب قوله  .

وكشف عضو المؤتمر العام بأنه داعم لمجلس شورى بنغازي المصنف جماعة إرهابية والذي تحالف مع تنظيم داعش خلال معارك القوات المسلحة ضد التنظيم في المدينة ، مبيناً بأنه له الفخر بدعم مجالس شورى المجاهدين في بنغازي ودرنة ولا يهمه أحد وأنهم في المؤتمر العام دعمو المقاتلين في بنغازي ودرنة بارسال الجرافات المحملة بالمقاتلين والسلاح للمدينتين .

وأضاف :” نعم دعمناهم بكل ما نملك وبكل ما نقدر ولن نتراجع عن هذا ولن نسكت بعد دعمنا لهم بالامس ، ولم نسكت على درنة وكنا نعمل لنصرتهم كل يوم وحاولنا اخراج جرحاهم خاطبنا الروس وخاطبنا الطليان وخاطبنا الامم المتحدة وأنتم تتفرجون علينا وتمتتم فينا ” في اشارة منه لحكومة الوفاق.

وقال بأنهم طلبوا رسالة من حكومة الوفاق لإخراج 50 جريح من مقاتلي مجلس شورى مجاهدي درنة ، كاشفاً على أن حكومة الوفاق رفضت اعطائهم الرسالة وأنهم سكتوا عن هذا الأمر لدعم معركتهم في طرابلس ضد القوات المسلحة لأنهم ليسوا دعاة فتنة وأنهم أصحاب قضية وثوار حسب تعبيره.

 

 

 

 

 

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com