تويتر اخبار ليبيا

«التخطيط»: مصر تقدمت 10 مراكز بـ«الابتكار العالمي»

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

قالت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط، إن هناك مجموعة من نقاط القوة تعزز وتدعم مجال البحث العلمى في مصر، تتمثل في وجود قاعدة علمية كبيرة من جامعات ومراكز ومؤسسات وباحثين، وارتفاع معدلات النشر الدولى للمصريين، وتطور قطاع التكنولوجيا المبتكرة وتكنولوجيا المعلومات إلى حدٍ كبير، فضلًا عن زيادة فرص تمويل الأبحاث الأكاديمية.

وأضافت الوزيرة- خلال محاضرة تعريفية حول البحث العلمى وربطه باستراتيجية التنمية المستدامة بالمركز القومى للبحوث، ضمن سلسلة المحاضرات التي تعقدها الوزارة في إطار الحوار المجتمعى الذي أطلقته حول تحديث استراتيجية «رؤية مصر 2030»- أن أداء مصر في المؤشرات العالمية كمؤشر الابتكار العالمى يشير إلى ارتفاع مرتبتها في التصنيف العام للمؤشر بـ 10 مراكز، من 105 بين 127 دولة في 2017 إلى 95 بين 126 دولة في 2018.

واستعرضت الدكتورة هويدا بركات، رئيس وحدة التنمية المستدامة بالوزارة، أهمية البحث العلمى ودوره الفعّال في كل قطاعات الدولة المختلفة، مؤكدة أن الاستراتيجية الوطنية للتنمية المستدامة «رؤية مصر 2030» تضم 8 أهداف رئيسية، تمثل «المعرفة والابتكار والبحث العلمي» الهدف الرابع منها، إذ تسعى الدولة لتوجيه كل الجهود لتحقيقها والارتقاء بمستوى معيشة المواطن والنهوض بالبلاد.

وأوضحت «هويدا» أن محور المعرفة والابتكار والبحث العلمى في الاستراتيجية له 3 أهداف رئيسة، هي: تهيئة بيئة محفزة لتوطين وإنتاج المعرفة، وتفعيل وتطوير نظام وطنى متكامل للابتكار، وربط تطبيقات المعرفة ومخرجات الابتكار بأولويات الخطة القومية للدولة، كما أن هذا المحور يعتمد على تنفيذ مجموعة من البرامج تتمثل في مراجعة وتطوير القوانين والتشريعات ذات الصلة بتمكين المعرفة والابتكار، وإعادة هيكلة منظومة المعرفة والابتكار، وتبنى برنامج شامل لغرس ثقافة الابتكار والمعرفة في المجتمع، وتطوير برنامج شامل لتحفيز الشركات الصغيرة والمتوسطة على الابتكار.

شاهد الخبر في المصدر المصرى اليوم

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com