555555555555555

وزير العدل يطيح بـ«قاضي الإعدامات» ويعين المستشار مروان خلفا له

بوابة فيتو 0 تعليق 120 ارسل لصديق نسخة للطباعة
أصدر المستشار حسام عبد الرحيم، وزير العدل قرارا بضم قطاعي الطب الشرعي والخبراء، وتعيين المستشار عمر مروان مساعدا له لشئون القطاعين بعد ضمهما، خلفا للمستشار شعبان الشامي الذي كان يرأس قطاع الطب الشرعي، والمستشار عبد الرحيم الصغير مساعد وزير العدل للخبراء.

كان المستشار أحمد الزند وزير العدل السابق، أصدر قرارا فور توليه حقيبة العدل بفصل الطب الشرعي عن قطاع الخبراء، وتعيين لكل منهما مساعدا للوزير، فوضع المستشار عبد الرحيم الصغير على رأس قطاع الخبراء، بعد أن كان يرأس القطاعين معا قبل تولي" الزند " الوزارة، وعين المستشار شعبان مساعدا لقطاع الطب الشرعي.

والمستشار شعبان الشامي لقب بقاضي إعدامات الإخوان، بعدما حكم على الرئيس المعزول بالإعدام، وأمر بإحالة أوراقه إلى مفتي الجمهورية لاستطلاع الرأي الشرعي في إعدامه في قضية اقتحام السجون، بجانب حكمه على 94 آخرين غيابيا منهم يوسف القرضاوي ووزير الإعلام السابق صلاح عبدالمقصود.

وفي 16 يونيو 2015 حكم بالإعدام على 16 متهما في قضية "التخابر" كان منهم 3 من قيادات جماعة الإخوان، وأصدر حكما على الرئيس المعزول والمرشد العام لجماعة الإخوان محمد بديع بالمؤبد بخلاف 15 آخرين.

أما المستشار عبد الرحيم الصغير الذي كان يشغل منصب مساعد وزير العدل لشئون الخبراء كان على خلاف دائم مع خبراء وزارة العدل، ونظموا أكثر من وقفة احتجاجية في عهدة للمطالبة بمساواتهم ماديا بموظفي الديوان العام بالوزارة والمحاكم، فضلا عن تقدمهم بمذكرة إلى وزير العدل، ومجلس الوزراء الشهر الماضي لعزل مساعد الوزير من منصبه، واتهموه بالتدخل في شئون أعمال الخبراء بما يؤثر على صالح العمل.

فيما حصلت " فيتو " على السيرة الذاتية للمستشار عمر مروان، مساعد وزير العدل الجديد لقطاعي الطب الشرعي والخبراء.

تخرج المستشار عمر مروان من كلية الحقوق جامعة عين شمس بتقدير جيد جدا عام 1979، وعين معاونا للنيابة العامة عام 1989، وتدرج في المناصب القضائية حتى درجة محام عام بالمكتب الفني للنائب العام والتفتيش القضائي للنيابة العامة ورئيس بمحكمة الاستئناف، ثم انتدب مساعدا لوزير العدل لشئون الشهر العقاري، من عام 2011 حتى عام 2014.

وحصل على دورات متعددة من الولايات المتحدة واليابان والكويت ومصر في مجلات حقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني والمحكمة الجنائية الدولية، وإدارة منظومة العدالة والإدارة الانتخابية، وانتدب للعمل بالأمانة العامة للجنة العليا للانتخابات متحدثًا رسميًا لها وقائمة بأعمال الأمين العام.

شاهد الخبر في المصدر بوابة فيتو




0 تعليق